منتديات نسوانجي
الـدخول
تسجيل عضويه إستعادة كلمه المرور
تطبيق اندرويد نسوانجي
عودة منتديات نسوانجي > القسم العام > كتابات و قصص السكس العربي > قصص سكس عربي

أدوات الموضوع
قديم 08-13-2018, 07:46 AM
قديم 08-13-2018, 07:46 AM
الصورة الرمزية لـ Michael magdy
صداع من كتر الهبد
الجنس : ذكر
الإقامه : Cairo
أنجذب لـ : النساء
مشاركات : 3,579

صداع من كتر الهبد

الصورة الرمزية لـ Michael magdy

الإقامة : Cairo
المشاركات : 3,579
الجنس : ذكر
أنجذب لـ : النساء
Michael magdy غير متصل

افتراضي حقنه شرجيه جزء 6/ 26/8/2018

اسمي احمد وبقيه التفاصيل هتعرفوها في الاحداث نخش في القصه بقي

كنت مكلم ناس جيراني اني محتاج راجل يشتعل عندي في الارض ويقيم اقامه دايمه علشان كنت عاوز اجيب طيور ومواشي اهي تنفع في كل البيت وكمان نبيع ونستغل الحشائش اللي بتطلع في الارض وبنرميها وفعلا جالي راجل اتفقت معاه اسمه عوف هو عجوز لكن لما شفت بطاقته لقيته متمش الستين سنه بس شكله معدي السبعين لكن الراجل اللي جابه قاللي ده من شرب المعسل والحشيش لكن هو شاطر وبعدين ده عنده نسوان شطار جدا هيشتغلوا احسن منه قلت نسوان ايه يا عم اللي يزرعوا ويربوا مواشي قاللي متستعجلش لما يجيبهم هتعرف اتفقت مع عم عوف علي كل حاجه وكان فيه بيت بالطين في العزبه قلتله ده بيتك شكرني وقاللي انه هيجيب اهله بكره وقلت يا تري البيت هيكفي عوف ونسوانه وعياله وتاني يوم جيت بالعربيه لقيت في عزال في الارض حوالين البيت وفي حركه بس مشفتش حد دخلت وبعد شويه جه عوف وقال انا نقلت حاجتي يا بيه قلت ان شاء **** البيت يكفيك انت وعيالك قال لا يا بيه انا هعيش هنا انا ونسواني بس عيالي بنتين ومتجوزين قلت تمام يا عوف اتكلمنا في حاجات كتير عن الشغل والزراعه ولما وصلنا للبهايم والطيور لقيته بيقول لا انا مش بفهم في الشغل ده هجيبلك النسوان بتوعي اتفق معاهم وانا مليش دعوه بالاتفاق ده قلت ماشي يا عوف وراح ينادي علي نسوانه وانا مسكت المحمول واتصلت بصديقي اللي جاب عوف يشتغل عندي وقلت له الراجل بيقول اتفق مع نسواني هو ايه النظام قال اه مهو المواشي والطير هو ملوش دعوه بيهم يا عم احمد قلت بس ده يبقي كتير قال لنا هتتعامل مع النسوان دي هتكسب من وراهم اكتر من عوف نفسه .. اسمع كلامي ده جوز نسوان شطار جدا شويه زسمعت رجلين بتقرب وسمعت صوت عوف بيقول متتحركي يا بنت الوسخه انتي وهي سمعت صوت حريمي بيقول متتعدل يا راجل ليه جله الادب دي والصوت قرب دخل عوف وقاللي اهم يا بيه بس انا ملش دعوه لو مش عجبك كلامهم متشغلهمش دخلوا جوز نسوان الاولي سيده ضخمه جدا طويله طيزها كبيره تحس وهي ماشيه ان في عيلين بيلعبوا في الجلبيه وهي ماشيه وشها حلو شعرها خشن لابسه جلبيه لينوه بيتي مكلحه وباين فيها كذا حته مقطوعه والتانيه محاسن اقصر منها سنه مليانه طيزها كبيره وحلوه بس طبعا اصغر من طيز سيده ملامحها كبيره شويه يعني سيده بالنسبه ليها مسمسمه شعرها اسود وناعم وعملاه كعكه وحاطه عليه ايشارب وجلبيتها مش احسن حال من جلبيه سيده انا بصطلهم قلت اتفضلوا عوف قال انا بره في الحوش يا بيه هشرب معسل قلت ماشي يا عوف انا اول مشفت جوز النسوان دول وقلت يالهوي دول نسوان عوف كنت قاعد علي الشلت في الارض بشرب شيشه قلتلهم اتفضلوا اقعدوا قعدوا ادامي هما الاتنين وهما مبتسمين ومكسوفين قلتلهم ايه طلباتكم قالوا احنا مش عاوزين حاجه لما شفناك قلنا بس يارب توافق تشغلنا ضحكت انا كمان وقلت وانا قلت يارب توافقوا تشتغلوا معايا قالوا احنا خدامينك اتفقت معاهم علي كل الشغل الخاص بالطيور وابراج الحمام والمواشي واتفقنا علي المرتب ولما جم يمشوا حسيت انهم مترددين وعاوزين يقولوا حاجه وراحت سيده راجعه وقالت بس لينا طلب يا سي احمد قلت قولي ردت وقالت لو المخفي عوف سالك هدينا كام قول نص الل اتفقنا عليه انا استغربت وقلت ليه يا سيده قالت لانه بياخد كل فلوسنا ومش سايبلنا حاجه و**** سي احمد محدانا هدوم نلبسها قلت طيب هو مش هيقول اني بدفعلكم قليل قال لا احنا كنا بناخد كده الاول قلت ماشي عينيه ومشيوا وانا مش مصدق انا الطياز دي في اخر الليل عوف المقشف هو اللي بينيكها عدي كام يوم وبدا الشغل وجت المواشي وحسيت فعلا ان سيده ومحاسن هما اللي بيشتغلوا حتي بيعملوا شغل عوف اللي طول النهار مش وراه غير المعسل يوم الجمعه جه وجت نجلا قبل الصلا هى ومعاها نيفين بنت اصغر منها بسنه قصيره ورفيعه وملهاش شكل لكن لما تشوفها تخاف منها شخصيتها قويه دخلوا البيت بصيت من الشباك لقيت سيده ومحاسن قاعدين قدام بيتهم ومركزين مع البنات اللي دخلوا انا كنت ناسي وجود الستات دول لاني دايما كنت لوحدي لكن قلت هما اكيد هيفتكروا اني بتاع نسوان بس ده بردوا مش كويس المهم قعدت مع نجلا ونيفين لقيت نيفين بتقوللي اقلع هدومك يا خول انا بصيتلها وانا مستغرب ووشي بان عليه الغيظ وبصيت لنجله لقيتها بصت في الارض لقيت نجله قامت وقربت مني وقالت ايه مش عاجبك لسه هتكلم وراحت ضرباني بالقلم علي وشي جامد وقالت يظهر انك محدش علمك ازاى تتعامل مع نيفين انا كنت في حاله زهول من جراتها ومن خضوعي كنت ممكن اجيبها من شعرها وارميها بره بس مش عارف هي ساعتها ممكن تعمل ايه ممكن تزعق والصوت يوصل لمحاسن وسيده وعوف وتبقي فضيحه انا حسبت ده كله في ثانيه وقلت انا اللي غلطان اللي جبت بنت الكلب دي هنا ولقيت ان اسلم حل اني اكمل اليوم واقطع علاقتي بيهم بصيت لنيفين وقلت طيب مش تزعلي عاوزه ايه قالت اقلع يا خول قلت حاضر قلعت البنطلون والاندر قالت لف وشك للحيط وطيزك ليا يا متناك لفيت وشي للحيط وبقي ضهرى ليها راحت ضرباني علي طيزي ضربه جامده زي القلم واكتر وقالت لما اقولك حاجه قبل متعملها تقول حاضر قلت حاضر قالت افتح طيزك بايدك الاتنين يا خول قلت حاضر راحت مدخله صباعها الوسطاني في طيزي من غير لا كريم ولا اي حاجه رحت موجوع ومطلع صوت قالت اخرس يا كلب انت لازم تتعاقب انت لازم تتعلم ازي تتكلم مع نيفين وراحت علي الشنطه بتاعتها وجابت مضرب صغير زي مضرب البنج بونج وقالت لو لوطلعت صوت هبدا من الاول هضربك عشرين ضربه لو صرخت هعد من الاول قلت حاضر وبدات تضربنني كل ضربه علي فلقه ومره في النص كانت بتضرب جامد وبتعد علي بعد كل ضربه لحد الضربه الثامنه كانت جامده اوي فطلع صوت راحت عاده من الاول رحت ماسك الفوطه وكاتم بيها صوتي وبدات تضرب من اول وجديد وانا بعد الضربه الخامسه وانا حسيت ان القلم قل وا الضربه بلتمس حته تانيه في جسمي وكنت حاسس اني عاوز نجلا تنيكني بالجزره زي المره اللي فاتت وشويه وخلصت نيفين وراحت قعدت علي الكرسي وقالت شاطر يا كلب تعالي هنا تحت رجلي انا رحت علي طول وقعدت لكن مكنتش قادر احط طيزي علي الارض قالت بوس رجلي يا كلب رحت مقلعها الشبشب وبايس رجليها قالت شاطر كده انت بقيت كلب عندى اي حاجه اقولها تتنفذ مهما كانت انت ادامي ملكش كرامه ولا قيمه بصيت وسكت وقالت رد يا كلب قلت حاضر قالت كده هكافأك بت يا نجلا هاتي حسيت ان نجلا اتخضيت وجيت ابص عليها قالت وشك في الارض يا كلب راحت حدفه عليها حاجه مسكتها نيقين وورتها ليا لقيتها زب صناعي اسود وتخين وكبير وله حزام كنت بشوفهم في افلام السكس انا اتخضييت وقلت انتي هتعملي ايه قالت انيكك يا خول قلت طيب اعملي بالجزره زي نجلا قالت اخرس يا كلب وقفتني وخلتني اسند ايدي علي الكنبه كاني راكع ودهنت خرم طيزي بالكريم وبدات تدخل الزب الكبير براحه وسنه سنه وكل شويه تطلعه وتدهن طيزي كريم وتدخله تاني لحد مدخل وانا هموت من القلم بدات تخرج وتدل لحد مدخلته للاخر ولما دخل للاخر حسيت بلزه مش عارف لها سبب بس اتمتعت خلصت نيفين وقلات شاطر يا كلب ياله يا نجله قمت بسرعه استخبيت في الاوضه قبل متفتح الباب لحسن حد يشوفني دخلت وسمعت نيفين بتقول انت من انهارده بقيت المتناكه بتاعتي لما احب انيكك هجيبك وقالت سلام يا ميمي وسمعت الباب بيتقفل لبست هدومي بسرعه وقعدت بس مقدرتش اقعد من الضرب المهم براحه قمت بصيت من الشباك لقيت محاسن وسيده بيتكلمو مع نجلا كانهم يعرفوها ونيفين واقفه مستنيه علي اول الطريق انا خفت وقلت يا تري بيسالوها علي ايه واول منجلا مشيت اتصلت بيها علي المحمول وقلت النسوان دول كانوا بيسالوكي علي ايه قالت هما مين دول دنا اتخضيت لما شفتهم قلت بيشتغلوا عندي فضحكت وقالت بس حاطينك في دماغهم قلت ليه قالت بيسالوني كنتي بتعملي ايه عند الاستاذ قلت الاستاذ تعبان وبجيله كل جمعه اديله حقنه شرجيه فضحكوا وقالوا ه هي الحقنه الشرجيه محتاجه حد يجيلوا من اخر الدنيا ..حكم ومشيو قلت لنجله بس البت نيفين دي بنت وسخه قالت اسكت لقولها قلت خلاص يا نجله بعد كده هاخد الحقنه الشرجيه عندك علشان كده شكلي هيبقي وحش قدام الناس اللي فى العزبه قالت طيب بعدين نتكلم سلام كنت مبسوط من اللي حصل بس كنت خايف ومضايق لحسن اتفضح لان نيفين دي بنت وسخها ووشها مكشوف شويه وانا قاعد سمعت الباب بيخبط رحت فتحت لقيت محاسن وسيده بنفس الهدوم المقطعه اللي كانوا لابسينها اول يوم قالوا الف سلامه عليك بس بخبس انا رديت ورجعت اقعد بس اتألمت لما قعدت علي طيزي من كتر الضرب لقيت محاسن وسيده وشهم اتغير وقالوا دنتا تعبان اوي وقربوا مني وهما ناقص يبوسوني ولما لقوني مش قادر اقعد قالوا طيب نام علي جنبك متنكسفش مننا رحت نايم فعلا دخلت سيده بسرعه علي المطبخ تعملي حاجه اشربها ومحاسن قعدت جنبي وقالت البنت التمرجيه بتقول انك واخد حقنه شرجيه بس الحقنه الشرجيه مش بتوجع كده قلت مش عارف باين عليها عورتني قالت والبنت التانيه دي لازمتها ايه مكفايه واحده حسيت انها بتتقص ومعرفتش ارد بس قلت اصل البنت اللي كانت بتكلمك مش هتيجي تاني لانها هتشتغل في عياده بعيد والتانيه جايه معاها تعرف الطريق قالت اه انا قلت بردو ميصحكش تنكشف علي اتنين بنات والحقيقه يا استاذ شكلهم كده مش ولابد كانت رجعت سيده ومعاها كبايه نعناع كبيره وباين عليها كانت سمعانا وقالت بقولك ايه يا استاذ احمد احنا زي اخواتك ولو لازمك حاجه واحده مننا تعملهالك وبلاش تجيب حد غريب الناس بتتكلم وانت راجل محترم بصيت ليها وقلت يعني هتديني الحقنه انتي يا سيده دي حاجه لازم لها ممرضه قالت ولا ممرضه ولا حاجه مهي الحقنه في البيت اهي.. هي في ست متعرفش تعملها قلت وانا يضحك وعوف مش هيضايق راحو ضاحكين بصوت عالي وقلالوا عوف ..... قلبك ابيض يا استاذ انت فاكر عوف ده راجل ده لو طال يسرحنا كان عملها بس اديك شايف الشقي خلانا منسواش بصله انا اتعدلت وقعدت علي طيزي وقلت دنتوا زي العسل بس انتوا مش عارفين قيمه نفسكوا لما قلت كده عنيهم فرحت وقعدوا يدعولي ودنهم طول اليوم راحين وجايين وعلي اخر اليوم وانا مروح لقيتهم مستنيني عند العربيه وبيقولوا علشان خاطرنا يا استاذ بلاش تجيب البنات دول هنا تاني قلت ايه اللي حصل قالت و**** كنت بجيب باكو شاي من العزبه بتاعت احمد ابو علي لقيت الراجل ومراته بيتكلموا عن الست اللي بتجيلك كل جمعه واحنا دافعنا عنك وقلنا انك عيان ودي ست بتديلك حقنه حتي عوف كان واقف انا بصيت وسكت ردت سيده انا ومحاسن بنعرف نعمل الشرجيه دى اللي تحب تديهالك بس قول واحنا نعملهالك واللي خلاك متنكسفش من البت دى متنكسفش من الناس اللي عايشه من خيرك ضحكت وقلت خلاص مش هخليها تيجي تاني وقلت بس عوف بعد ماالناس قالت اني بتاع نسوان مغرش عليكوا وانتوا داخلين طالعين طول النهار ضحكوا وقالوا يغار علينا انت متعرفش حاجه يا استاذ عوف ميغرش غير علي جيبه ولو جيبه هيدخل فيه جنيه يوصلنا بنفسه لاي راجل انا قلت مش للدرجه دى يا محاسن ردت سيده وقالت اصلك متعرفش بعدين نقولك يا استاذ ومشيت وانا بفكر في جوز النسوان العسل دول والحقيقه كنت نفسي انيكهم بس مش عارف هينفع ولا ايه بس حسيت ان الفقر هيخليني اتمتع بالطياز دي وكمان قررت اني اقطع علاقتي بنجله واي حد من طرفها لاني حسيت اني ممكن اتمتع مع محاسن وسيده بامان اكتر
يتبع من حقنه شرجيه

تعليقاتكم تهمني


الجزء التاني


تاني يوم رحت علي العزبه كان فيه شغل كتير والنسوان داخله خارجه بيخدموني وبيشوفوا شغلهم كمان بس معرفتش اتكلم معاهم علشان فيه انفار وعمال وعوف داخل طالع بس الاحساس اللي وصلني ان عوف مش في دماغه خالص النسوان دي محستش باي غيره منه عليهم مشفتوش بيزعق ليهم ويشتمهم الا لما بيكون عاوز منهم فلوس او واحده منهم تسيب شغلها وتولعوا كوالح للشيشه عدي كام يوم وانا نفسي اقرب من محاسن وسيده اكتر بس عارف اعمل ايه لحد يوم الخميس كلمت نجله في التليفون وقلتلها بلاش تيجي العزبه تاني علشان النسوان وفيه عمال كمان حسيت انها اضايقت وقالت طيب مش هتيجي العياده اديهالك قلت اللي عملته نيفين فيا خلاني موجوع اوي من ورا وكل شويه بدهن مراهم علشان الوجع قالت خلاص براحتك بس الكلمه طالعه فيها تهديد قفلت معاها وانا بقول كس امك وروحت ويوم الجمعه الصبح رحت علي العزبه فطرت وعلي الضهر جت محاسن قالت البت مش جايه قلت لا خلاص مش جايه قالت طب تحب واحده مننا تعملك الحقنه كانت جت سيده في ضهرها قلت خلاص انتوا موجودين معايا لما احتاجها هقولكم قالوا ماشي احنا عاملين لك غدا مش تاكل قلت معقوله انتم كمان هتأكلوني انتو عاوزين عوف يموت قالوا فشر عوف ايه انا ومحاسن كنا مربيين دكر بط و**** احنا اللي شاريينه وقلنا لازم تاكلوا معانا ولسه عاوز ارد لقيت نيفين وراهم بتقول سلامو عليكم بصيت وهما كمان وانا مستغرب قلت خير يا نيفين انا قلت لنجله مش محتاج حقنه انهارده قالت اه منا عارفه انا كنت عاوزاك في خدمه قلت اتفضلي دخلت والنسوان واقفين علي الباب متضايقين دخلت والباب مفتوح بصيت للنسوان وقلت خلاص روحو انتوا علشان تخلصوا الغدا ردت سيده وقالت تحب ادخل اعمل ضيافه للابله ردت نيفين وقالت لا انا ماشيه علي طول قفلت الباب وبصيت لنيفين وقلت ايه اللي جابك قالت ايه المقابله الزباله دى قلت انا مش عاوز اللي بتعمليه ده متشكر ضحكت وقالت هو بمزاجك قلت اه بمزاجي انتي هتستعبطي يا بنت الكلب هو انتي فاكره اني لما سكت المره اللي فاتت هتركبيني قالت اه هركبك وبلاش قله ادب لافضحك قلت لا يا شيخه راحت مطلعه الموبايل اللي في شنطتها ومشغله فيديو وقالت طيزك حلوه تحب انزل الفيديو علي النت انا قلبي وقع في رجلي وقلت فيديو ايه قالت اهو مسكت التليفون لقيت اني متصور بالكامل من اول البعبصه والضرب ولما ناكتني ولما بست رجليها المصيبه ان انا اللي باين في الصوره بس لا نبيفين وشها باين وطبعا نجله هي اللي بتصور ومش عارف ازاي مش شفتها شفت الفيديو وجريت كتير لان الفيديو حوالي 38 دقيقه وبصيت لها وقلت عاوزه ايه قالت متخفش طول منتي بتسمع الكلام الفيديو ده محدش هيشوفه قلت مستحيل الفيديو ده لازم يتمسح قالت امسحه موجود عندي علي فلاشه قلت عاوزه ايه لو عاوزه تنيكيني تعالي يلا ضحكت وقالت لا البس وتعالي هتتناك في حته تانيه قلت ازاي يعني قالت مش عاوزه وجع دماغ البس ويلا لبست وخرجت كانت سيده واقفه وقالت ايه مش هتتغدي ردت نيفين وقالت لا ده هيرجع علي طول ركبت العربيه وقالت اطلع علي البلد ولما وصلنا البلد اخدتني علي العياده اللي هي شغاله فيها قلت هي العياده مش بتقفل الجمعه قالت اه علشان ناخد راحتنا كانت العماره مسكته بعد صلاه الجمعه لان العماره كلها دكاتره ومحاميين دخلنا العياده قفلت الباب بالمفتاح من جوه وقالت ادخل الاوضه دي وانا جايه وراك دخلت كانت اوضه انتظار بس فيها كنبه كبيره قعدت وانا متغاظ وخايف سمعت نيفين بتتكلم بس صوتها مش قريب ومسمعتش مين اللي بيرد عليها زي ميكون كانت بتكلم حد واقف في البلكونه رجعت وقالت البس دول بصيت لقيت كلوت وسنتيانه لونهم اسود وقميص نوم احمر شفاف قلت ايه ده بصت وربعت ايديها وقالت انتا مش بتتعلم ليه قلت طيب هلبس بس مين اللي هينيكني قالت واد زي القمر قلت ايه واد احنا متفقناش علي كده قالت هو انا اتفقت معاك علي حاجه قلت لا انا مش خول علشان راجل ينيكني قالت ده انتا لو جربت الزب الحقيقي هتدفعلي فلوس علشان تتناك قلت لا قالت لا دي عند امك هتتناك والا هوديك ورا الشمس انا كنت حاسس اني هموت بس مكنتش عارف اعمل ايه بدات اقلع ولبس اللبس اللي جابته طلعت شويه ورجعت دخلتني الحمام قفلت الباب وقالت وطي ولقيتها ماسكه حقنه شرجيه صغيره وقالت علشان تبقي نضيف وانا موطي وهي بدخل الحقنه كانت بتقول عاوزاك تسمع الكلام وتبسط الواد ده ده نضيف اوي وابن ناس وهو مزاجه في راجل اكبر منه وميكنش اتناك قبل كده كانت بتتكلم وانا موطي ومش مصدق اللي بسمعه ومش عارف هطلع امتي من الحفره اللي وقت فيها دى قعدت علي التوايت نزلت الحقنه وغسلت وبصيت في المرايه وانا بقميص النوم الحريمي الاحمر الشفاف اللي مبين الكلوت والسنتيانه اللي تحتهم وحسيت اني شايف حد تاني سمعت نيفين بتنادى طلعت لقيتها ماسكه باروكه وكيس قلت ايه ده قالت علشان تبقي ميمي بجد قلت مستحيل كده مش هينفع قالت ده في مصلحتك انا كده بغير شكلك انت راجل محترم لو قابلك من غير الباروكه واللبس ده مش هيعرفك كده احسن كانت اول مره تكلمنى براحه وفعلا حسيت ان معاها حق لبستني الباروكه والحظ كنت حالق دقني الصبح واصلا انا من غير شنب حطيتلي روج وبدره من الكيس اللي كان معاها وخرجت انا رحت علي الحمام بسرعه بصيت علي شكلي في المرايا اتخضيت كنت ادام واحده ست وكمان مثيره طلعت لقيتها جايه ومعاها ولد صغير ميزيدش عن 18 سنه وكمان قصير وشكله ناعم زي العيل الصغير لقيت الواد اول مشافني عنيه برقت وقال ايه القمر ده احلي من وصفك بكتير وراح مقرب مني وبايسني من خدي كأني بنت ومد ايده حسس علي طيزي وقال اطلعي يا نيفين انا قلت معلش ثانيه واحده وقلت عاوزك يا نيفين دقيقه هي بصت وقالت ادخل يا وليد انتا الحمام اقلع ونضف نفسك خرجت مع نيفيين وقلت بصي يا نيفين انا هعمل كده انهارده بس عاوز اعرف حاجه انتي بتعملي كده ليه ... قالت علشان الفلوس قلت اديني الفلاشه وامسحي الفيديو وانا هديكي كل اللي انتي عاوزاه بصت وقالت و**** انت اهتنبسط قوي قلتلها طيب وعد لو انبسط هقولك وترتبيلي مقابله زي دي قالت ماشي بس ارمي بياضك قلت اللي انتي عاوزاه قالت اخد عشر تلاف جنيه قلت موافق وبكره بس تنسي الفيديو ده سمعت وليد بيقول انا جاهز قالت يلا يا ميمي وضربتني علي طيزي دخلت علي وليد لقيته ملط وسمعته بيقول تعالي يا قمر انا مكنتش عارف اعمل ايه وقفت ادامه وانا مش عارف اقول ايه شاور علي زبه الواقف وقالي مصه قلت ايه قال مصه انا كنت هرفض لكن في الاخر هعمل اللي هما عاوزينه وكنت عاوز اليوم ده يخلص نزلت علي ركبي قدامه وبدأت اقرب وشي من زبه وانا قرفان وحاسس اني هرجع لكن لما قربت شفايفي من راس زبه شميت ريحه الصابون فأتشجعت وقلت خلاص طلعت لساني وبدأت الحس زبه من بره وهو مبسوط اوي وشويه وليد مسك وشي وبدا يدخل زبه في بقي فتحت بقي وهو دخل زبه للاخر كنت هرجع لما راس زبه دخلت لحد زوري ولقيته بيقولي سنانك بتوجعني انتبهت لده وبعدت سناني عن زبه ادمجت في المص وكنت بفتكر افلام السكس اللي بشوفها وازاي البات بتمص ازبار الرجاله لحد وليد مقال تعالي بقي كفايه لف ورايا ورفع قميص النوم ونزل الكلوت وبدا يبوس في طيزي من بره ويمد صابعه يبعبص فيا وسمعته بيقول وطي يا ميمي رحت موطي راح مدخل صبعه في طيزي وقال **** دى ضيقه اوي الكلام بتاعه وسخنيه شفايفه علي طيزي وقفوا زبي وحسيت بحاجه طريه وسخنه علي خرم طيزي كان لسانه وكان بيضغط علي خرم طيزي بلسانه كانه عاوز يبعبصني بلسانه كان احساس غريب وكان ممتع اوي استمر يلحس في طيزي فتره طويله مقدرتش احسبها لاني كنت فعلا حاسس اني في عالم تاني مفقتش من المتعه دي الا لما حسيت انه بيدخل زبه فيا من ورا كان زبه صغير اصغر من الزب البلاستيك اللي ناكتني بيه نيفين الاسبوع اللي فات لسه كنت عاوز اقول بيوجع يا وليد ادهن كريم الاول راح زبه داخل من غير كريم انا شهقت شهقه متعه لدرجه ان نيفين سمعت بره وسمعتها بتضحك بشرمطه وقالت براحه علي ميمي يا وليد راح وليد مطلع زبه وتف علي خرم طيزي ودخل زبه تاني دخل بسهوله وبدا ينيك براحه وانا في ديا تانيه الزب الحقيقي وحرارته احلي كتير من البلاستك والاحساس الطبيعي مفيش وصف لللزه بتاعته سخن وليد وبدا يدخل ويخرج بعنف في طيزي وانا كنت في حاله لدرجه اني مش عاوزه يخلص ولا عاوز زبه يطلع مني كان احساس عجيب عمره متخيلت اني ممكن اتمتع وانا بتناك لحد محسيت بعنف وليد ولزقتعه في طيزي وصوت نفسه اللي ارتفع وحسيت بسخونيه وحاجه بتنزل جوايا وراح مطلع زبه وقاعد علي الكنبه اللي انا ساند عليها وشعر الباروكه نازل مانع عني اشوف حاجه اتعدلت ولقيته باصصلي وقال انت تجنن يا ميمي انت كنت فين ابتسمت وسكت دخلت الحمام قعدت نزلت اللبن بتاعه ونضفت نفسي جرجت لقيت نيفين بتضحك وتبصلي وتقول اي خدمه يا عم وليد بس ميمي مسافره رد وليد وقال ليه بس قلتله لما هرجع نيفين هتقولك سلم عليا ومشي وانا غيرت هدومي وغسلت وشي وسمعت الباب بيتفتح ووليد بيسلم علي نيفين الباب اتقفل كنت خلصت لبس طلعت لقيت نيفين منتظره وقالت مش قلتلك هتتمتع قلت نيفين انسي الموضوع انت ليكي فلوس وبس قالت يا عم خلاص الارزاق علي **** هتجهز امتي قلتلها بكره الصبح هجيبلك الفلوس هنا العياده قالت خلاص بكره الساعه عشره هنا هديك الفلاشه واخد الفلوس قلت ماشي نزلت رحت علي العزبه وانا حاسس باحساس غريب ولذه متتوصفش وكان عندي احساس اني عاوز اعمل اللي اتعمل فيا ده مع محاسن او سيده كانت الساعه قربت علي 3 دخلت علي البيت لقيت النسوان قاعدين علي السلم ادام البت استغربت قلت مالكم قاعدين كده ليه قالوا مستنينك قلت كده في الشمس قالوا كنا خايفين مش تيجي قلت وانا اقدر دنا ميت من الجوع راحوا بسرعه يجهزوا الغدا وانا باصص علي طيازهم الحلوه وهي بترجرج وهما ماشيين بسرعه وجلاليبهم المقطعه ودخلت غيرت وجه الغدا واكلت كويس وكان طبيخهم يجنن فلاحي ونضيف بس صعبوا عليا انهم وهما في الفقر ده بيعزموني علي الاكل بعد الغدا قلت امال فين عوف قالوا تلاقيه بيتسرمح هنا ولا هنا هو يوم الجمعه مبيقعدش في البيت قلت احسن ردت محاسن كنت فين اتاخرت ليه رحت باصص ليها وضحكت قالت مقصدش لاموخذه يا استاذ يقطعني بس كنا عاوزين نكلمك علي التليفون المحمول لكن مش كنا عارفين النمره قلت وكنتي هتكلميني منين قالت من العزيه اللي جنبينا قلت هتمشي المشوار ده كله علشان تكلميني قالت سيده ونمشي يوم بحاله علشان نطمن عليك ضحكت وقلت يا محاسن افتحي الضرفه دي قامت وركزت علي طيزها وهي قايمه وراحت علي الدولاب وانا مركز اوي علي طيزها اللي تجنن ببص علي سيده لقيتها بصه في عيني اوي ومركزه واول مبصطلها ضحكت قلت لمحاسن عندك مفتاح هاتيه يا محاسن .. قلت ده مفتاح البيت هنا خليه معاكم ولما تحبوا تكلموني تعالوا اتصلوا بيا من التليفون الارضي اللي جنب الكمبيوتر لقيتهم بيقولوا في نفس واحد انشاله تسلم يعني مش خايف علي البيت واحنا معانا المفتاح قلت لا طبعا وكمان تقدروا تدخلوا في اي وقت وانا مش موجود ولو عاوزين ميا سخنه من السخان او لو واحده فيكم عاوزه تستحمه تيجي وتقفل عليها الباب وتعمل اللي هي عاوزاه بس عوف بلاش يعرف قالوا طبعا كان المغرب ادن قلت همشي انا بقي كانوا مسابونيش من ساعه الغدا مبطلوش كلام واخدوا عليا وانا كمان الحقيقه حبيتهم روحت وسيبتهم في البيت ينضفوه وانا بفكر هعمل ايه مع نسوان عوف اللي نزلوا عليا من السما وازاي هنهي مع نيفين اللي بسببها اتمتعت اكبر متعه في حياتي

اكمل ولا اروح ابيع عيش

الجزء الثالث


اولا شكرا لتعليقاتكم المشجعه وتقيمكم للقصه وياريت لو حد عنده ملحوظه يقولهالي

اول حاجه عملتها تاني يوم رحت علي البنك سحبت عشره الاف جنيه ورحت علي العياده اللي بتشتغل فيها نيفين لقيتها قاعده مستنيه دخلت قفلت الباب ورايا وقالت انا جاهزه ووريتني الفلاشه بصيت علي التليفون قالت وخد ادى التليفون اهو امسح الفيديو بنفسك قلتلها ونجلا مش معاها نسخه قالت لا طبعا نجله دى كلبه من الكلاب بتوعي ومتخفش تليفونها قديم من غير كاميرا افتكرت فعلا ان معاها عده قديمه اديتها الفلوس فرحت بيها وقالت استني اعملك شاي دخلت وانا فتحت التليفون ولقيت الفيديو مكانش علي تليفونها غير اغانى والفيديو بتاعي مسحته وجتني فكره في ثانيه اني ادور علي نمره وليد اللي ناكني امبارح وفعلا فتحت الفون بوك ودورت علي اسم وليد لقيت اتنين وليد واحد متسجل وليد باشا والتاني وليد الترزي انا اخدت النمرتين وحطيت التليفون علي الكرسي جت نيفين ومعاها الشاي شربته بسرعه وقلت لها نيفين خلاص انسيني قالت خلاص ولا كأني عرفتك ومشيت رحت علي العزبه كان فيه عمال في الارض محاسن وسيده مكانش ولا واحده منهم بره ادام البيت كالعاده دخلت علي بيتي لسه بفتح الباب لقيت سيده في وشي صبحت عليا وقالت اجهز لك فطار قلت لا اعملي شاي بعد شويه جه الشاي ولاحظت انها لابسه نفس هدومها القديمه قلتلها فين محاسن قالت عندها شغل قلت وانتي قالت مستنيه عوف يجيب العلف قلتلها انتي ازاي اتجوزتي عوف وخلفتي منه يا سيده قالت انا مخلفتش قلت امال البتين المتجوزين دول من مين قالت لا دي من مره قبلي ... يرحمها ارتاحت من قرفه ..انا اتجوزني بعد مراته ام بناته مماتت قلت وازاي وافقتي انتي حلوه وصغيره ضحكت وقالت انش**** تسلم نصيب بفي يا استاذ قلتلها انتي عندك كام سنه قالت 42 سنه بس كلهم سواد مشفتش ولا يوم فرح سالتها ايه حكايتك قالت انا اتجوزت وانا عيله وقعدت مع جوزي اول بختي اكتر من عشر سنين ومكنتش بخلف رحت لدكاتره كتير مفيش فايده واطلقت ورجعت بيت ابويا بعدها بشويه جوزوني راجل تاني معمرتش معاه واطلقت لانه كان اهبل ومجنون دايما بيشك فيا ويدخل البيت يدور تحت السراير وفوق السطح دايما متخيل اني هدخل رجاله البيت قلت يمكن كان ضعيف قالت لا كان طول بعرض قلت لا اقصد ضعيف في السرير يعني ضحكت قالت ضعيف يا ريته ضعيف اهو ده مكانش راجل اصلا و**** مافي ليله اتنصفت معاه هو اتجوزني علشان اخدمه خدامه ببلاش يعني واطلقت منه بعدها بسنتين بس كان ابويا مات **** يرحمه قعدت عند اخويا شويه وجه عوف ... ياخده واتقدملي وكان خلاص اخويا مش طايقني هو ومراته وكان لازم بيت يلمني وانا مش حيلتي حاجه وابويا كاتب البيت لاخويا قلت بقالك كتير متجوزه عوف قالت سبع سنين قلت ومحاسن كانت قبلك ولا بعدك قالت محاسن بعدي بسنتين قلت انتو مش عندكم هدوم خالص ضحكت وقالت و**** هدمه في الغسيل وهدمه لابسنها ده راجل معفن مهو علشان كده يا استاذ قلنا لك تقوله علي نص الفلوس بس لانه هياخدهم كلهم يصرفهم علي الحشيش قلت وعوف كويس معاكي انتي ومحاسن قالت ربنا ياخده قلت ليه بيحب محاسن اكتر قالت ده مبيحبش حد قلت ازاي قالت و**** الحشيش هد حيله قلت يعني مش بينام معاكو قالت نوم ايه يا ستاذ ده خلاص خلص من زمان في جوازه من محاسن كنت انا ليله وهي ليله وكنت فاكره انه .. يعني خيبان معايا افتكرت اني مش عجباه يعني علشان تخني وقلت ان محاسن احلي مني وملمومه شويه اكيد هو بيقطعها لكن بعد كده عرفت انه لا عندي ولا عندها وبقالوا كام سنه مبينامش معانا وكاننا اخواته قلت معقوله دنتي زي القمر ضحكت ومرتدش قلتلها سيده انا عاوز اتكلم معاكي لوحدنا قالت محنا لوحدنا اهو قلت لا لوحدنا يعني مكنش خايف عوف ولا محاسن يدخلوا علينا بصيت ليا وقالت طيب نعمل ايه انا مينفعش اسيب العزبه قلت طيب سيبيها وانا ادبرها بس اوعي تقولي لمحاسن قالت وانا هبله وقامت خرجت وشويه وجه عوف ومعاه العلف وعلي الساعه 3 نزلت البلد اتغدي وقلت اجيب ليهم هدوم رحت محل ملابس جاهزه شعبي جبت لكل واحده منهم عبايه خروج سوده وجلبيتين بيتي وقمصان داخليه وكل واحده ست كلوتات وست وسنتيانات بس الكلوتات انا اهتميت وانا بنقيهم وجبت لسيده اكبر مقاس موجود ورجعت علي البيت دخلت الاكياس كانت محاسن خلصت شغل لكن سيده كانت لسه بتشتغل عوف كان راح مشوار جت محاسن دخلت عملتلي قهوه حسيت انها زي متكون عاوزه تقعد معايا بس مكسوفه وانا بشرب القهوه قلتلها تعالي يا محاسن قالت حاضر يا استاذ قعدت كانت الجلبيه اللي لابساها فيها قطع علي طيزها وباين عليه قطع جديد لانه مبين لون كلوتها اللبني المهم قلتلها واحده زي القمر زيك ازاي تتجوز راجل زي عوف ضحكت وقالت مهو مش بالحلاوه ولا الوحاشه يا استاذ ده بخت وانا بختي كده قلتلها وايه اللي جبرك قالت جوزي مات بعد مجوزت البت علي طول وكان شغال في مشروع الميا وساكنين في المشروع لما مات كان لازم اسيب البيت بتاع الحكومه وكنت مديونه وعليا وصولات امانه ومعاش الراجل يا دوب ياكلني عيش حاف وعوف كان قريب جوزي من بعيد لما طلبت مساعدته احلويت في عينيه طلب للجواز وافقت سد الدين بتاعي وقلت اهو سقف يلمني والحمد لله بنتي متستره في بيتها قلتلها مكانش ممكن تعيشي عند بنتك قالت لا مينفعش لانها عايشه في بيت عيله قلتلها انتي عندك كام سنه يا محاسن قالت 44 سنه قلت بس تباني اصغر من سيده قالت تخن سيده يبينها اكبر مني قلت بس انتي بردو ماشاء **** عليكي ضحكت وبصت في الارض قلت محاسن اقولك حاجه ومتقوليش لحد ولا سيده قالت طبعا قول يا استاذ قلت انا معجب بيكي اوي يا محاسن ومش عارف بفكر فيكي علي طول ومش عارف اعمل ايه وخايف سيده ولا عوف يلاحظوا حاجه راحت قايمه جري واخده الفنجان الفاضي وجاريه علي المطبخ انا استغربت قلت هي جريت زعلانه ولا مكسوفه ولا ايه رحت وراها بصطلي وقالت وانا كمان صورتك مش بتغيب عن عيني بس نعمل ايه كانت واقفه علي الحوض رحت عليها وحضنتها من ورا ارتعشت وكانها اتكهربت وحاولت تفلفص بس براحه اوي ورحت بايس رقبتها ومحسس بايدي الاتنين علي بزازها الحلوه وهي بلاش يا استاذ حد يشوفنا سيده هتيجي دلوقتي رحت لاففها وبقا وشها ليا ورحت حاطط شفايفي علي شفايفها وايدي لفت ومسكت طيازها الحلوه في الاول كانت قافله بقها وشويه وفتحته واتجوبت معايا قعدت امص في شفايفها ولسانها وايدي بتفعص في طيزها ودخلت ايدى تضغط علي طيزها من النص لحد موصلت لخرم طيزها من فوق الهدوم .. حوالي خمس دقايق بالوضع ده لحد هي مخلاص كانت وصلت لدرجه اننا لو كنا لوحدنا كنت نكتها لحد مسمعنا صوت عربيه بتقرب قامت بعدتني وقالت حد جايلك طلعت بره بسرعه وقعدت في مكاني وهي دنتها في المطبخ ..كانت عربيه نص نقل جايه لعوف وشويه دخل عوف وقاللي العربيه اللي جايه تاخد متور الكهربا بره يا استاذ قلت تمام اديله الفلوس دي قاللي انا هروح معاهم يا استاذ وارجع اخر الليل وقاللي علي كذا حاجه هيجبهم معاه من البلد ومشي انا جتلي فكره سيده لوحدها في البيت التاني ومحاسن لوحدها هنا جبت اكياس الهدوم كل واحده ليها كيسين نديت محاسن جت وهي وشها احمر ومكسوفه قلت لها مالك قالت لا مفيش حاجه اديتها الكيسين وقلتلها انا جبتلك كام غياره فتحت الكياس وفرحت اوي ومسكت ايدي واتكت عليها اوي وقالت انش**** منحرم منك ابدا قلتلها انا جبت لسيده زيك علشان مش تشك في حاجه بصي ادخلي الحمام وخدي دش والبسي الهدوم الجديده واوعي تخرجي انا هرجعلك هروح لسيده اشغيلها في اي حاجه قالت عوف هيتاخر قلت اه وانا طالع قلتلها هو مفتاح البيت معاكي قالت اه وطلعته من صدرها قلت طيب روحي انتي علي الحمام واخدت الاكياس بتاعت سيده ورحت علي البيت كان مفتوح الباب طبعا دخلت ناديت سمعت صوتها من الحمام بتقول اتفضل يا استاذ هو عوف مش عندك قربت من باب الحمام وقلت بصوت مش عالي لا عوف انا بعته مشوار بعيد راحت فاتحه باب الحمام سنه صغيره وقايله بصوت واطي ومحاسن يا استاذ ممكن تطب علينا قلت محاسن كمان انا سايبها هناك في البيت ومش هتيجي قالت لا والنبي بلاش هنا البيت مفتح من كل حته قلت طيب اطلعي قالت بس البس انا عريانه قلت طيب استني واديتها الكيس وقلت البسي كله جديد متلبسيش حاجه من القديم قفلت الباب وسمعت خرفشه الاكياس شويه وطلعت سبحان **** كانها انسانه تانيه لابسه جلبيه اورانج وكانت مكسمه عليها قلت كويس ان مقاسها مضبوط قالت انت عرفت مقاسي ازاي قلت اللي بحبهم مش ممكن اغلط في مقاسهم قلت طيب والكلوت طلع مضبوط ضحكت وقالت اه جميل سلم اللي جاب قلت عاوز اشوفه قالت مينفعش محاسن هتيجي قلت انا علشان خاطرك جبتلها هدوم زيك علشان مش تشك في حاجه وسايبها بتستحمه هناك ومش هتيجي وشدتها علي الاوضه دخلتها وهي بتقول عاوز ايه قلت عاوزك يا سيده قالت بلاش دلوقتي قلت مش قادر قالت والنبي بلاش حد يشوفنا وبعدين انا مش نضيفه قلت انتي لسه مستحميه قالت مقصدش .. بقالي كتير معملتش حلاوه قلت مش مهم ورحت قافل الباب وبايسها من بقها غمضت عنيها وانا لساني دخل جواها وهي كانت اشطر من محاسن في البوس وانا ببوسها ايدي لفت حوالين وسطها علشان العب في طيزها من كبر طيزها ايديه مقدرتش تطول خرمها وهي كانت سايحه علي الاخر لفيتها وهي زي المغم عليها لفت من غير مقاومه رفعت الجلبيه لقيتها لابسه كلوت اخضر بصيت علي طيزها كنت عمري مشفت طيز بالحجم ده يمكن في افلام السكس بس وكمان كانت جسمها ابيض ونضيف مفيهاش شعر خالص من بره نزلت الكلوت بصعوبه وهي ساعتدتني كانت خلاص ساحت وانتهي امرها نزلت علي ركبي ابوس في طيزها وايدي لفت لحد كسها كان مدفون في وسط وراكها وسوتها نازلها عليه بعد محاولات ايدي وصلت عرفت انه كسها من الشعر الكتير اللي عليه مديت ايدي العب فيه وانا لسه ببوس طيزها من بره حاولت ادخل وشي جوه طيزها معرفتش وهي كانت بتقفل نفسها وتقول لا ريحتي وحشه انت بتعمل ايه وايدي شغاله بتلعب في كسها وهي كانت خلاص بتترعش لما بمسك بظرها الكبير رحت واخدها علي السرير اللي في الاوضه ومطلعها عليه بركبها وخليتها تسجد وهي بتقول بسرعه والنبي خايفه حد يجي لما سجدت طيزها انفتحت وشفت خرمها الاحمر الجميل كان حواليه كذا شعره كبيره باين انها معملتش حلاوه من زمان بس البت وراكها وفلقات طيزها وضهرها كانوا منورين من النضافه نزلت بنطلوني ودخلت زبي في كسها المبلول راحت صارخه بصوت عالي قلت يخرب بيتك هي مرتدش وانا دخلت زبي فيها بفرحه كانت كسها ضيك وجميل افتكرا انها مخلفتش علشان كده ضيقه وكل مدخله جامه طيزها تنهز زي طبق الجيلي وهي باين عليها صوتها عالي لما بتتناك من صوتها المثير وحركه طيزها وتوتري رحت منزل فيها وهي كمان نزلت معايا في نفس الوقت او قبلي بكام ثانيه كانت ميتها سخنه وكتير حسيتها علي زبي خرجت زبي بسرعه ورحت عادلها وقاعد جبنها علي السرير وجلبيتها مرفوعه لحد سرتها وكلوتها عند ركبتها وسيده من تخنها وهي قاعده طيازها زي ميكونوا مفروشين حواليها بستها تاني بصطلي وقالت انا عمري محسيت ان الموضوع ده حلو كده وقامت تلبس كلوتها وهي واقفه ادامي مش ممكن تشوف كسها من تخنها انا قمت بسرعه وقلتلها خليكي متجيش وبكره نتكلم قالت حاضر ورحت بسرعه علي البيت كانت محاسن لسه في الحمام بس مكنش فيه صوت ميا باين عليها كانت بتلبس خبط علي الباب قالت ثواني وطالعه وشويه والباب اتفتح وزي محصل مع سيده لقيت ادامي ست اول مره اشوفها كانت لابسه جلبيه بيتي نبيتي وبردو مكسمه عليها بحلاوه لانها تخينه بس اقل من سيده مديت ايدي الاتنين ليها راحت مسكاهم رحت حاضنها وقلت انتي قمر يا محاسن مردش ونزلت عليها بوس قالت سيده قلت سيده زمانها بتستحمه وفرحانه بالهدوم الجديده قالت انا خايفه قلت خايفه من ايه الباب مقفول والمفتاح معاكي وبعدين عاوز اشوف الكلوت مقاسه مضبوط ولا ايه قالت مضبوط وحلو اوي كمان قلت طب وريهولي قالت بلاش انهارده والنبي قلت ليه قالت اصلي يعني عاوزه انضف من تحت قلت مش مهم انا مش هصبر لبكره ورحت واخدها علي الاوضه وايدي علي طيزها رحت منيمها علي ضهرها بلعرض السرير وهي مستسلمه جدا رفعت الجلبيه كانت وراكها حلوه اوي وبردو بيضه اوي من جوه يمكن من الشمس والمرمطه وشهم اسمر فتحت وراكها كانت لابسه كلوت اسود رحت بايس كسها راحت كامله صوت وقافله بوراكها عاي وشي رحت مادد ايدي ومقلعها الكلوت وهي رفعت وسطها التحتاني علشان تساعدني لقيت نفسي ادام كسها مكنش عليه شعر كتير زي سيده رحت بايسه مره تانيه كانت شفايفه تخينه ومقلبظ لحسته صرخت براحه وقالت انت بتعمل ايه قلت بلحسك قالت هو اللحس هنا قلت امال فين قالت هنا علي رقبتي قلت لا اللحس هنا وبدات الحس بظرها اللي كان اصغر من بظر سيده شويه لكن طعم كسها كان حلو وانا بلحسها كنت ماسك ايديها الاتنين وهي كمان دنتني الحس فيها لحد منزلت ميتها وارتعشت وطلعت صوت زي الصرخه المكتومه قمت ووقفتها كنت عاوز اشوف طيزها لفيتها لقيت طيز ملهاش حل مدوره اوي زي ميكون عملها مهندس ومرفوعه وتحس انها ماسكه نفسها مش طريه اوي زي سيده بوستها وقلت لها افتحي طيزك يا محاسن بايدك راحت موطيه سنه بسيطه وفاتحه طيزها بايدها كان خرمها جميا صغير وغاطس لجوه واحمر برضو بس اغمق شويه من خرم سيده مديت لساني ودقته وهي قشعرت قعدت الحس فيه شويه وهي وطت اوي وسندت علي السرير ريقي نشف من كتر اللحس رحت منزل بنطلوني ومدخل زبي فيها راحت شاهقه وانا كملت رزع في محاسن كانت اوسع من سيده بس كانت حلوه مكنتش واسعه الوسع اللي يضايق وكانت لما برزع فيها طيزها بردو بتتهزهز بطريقه مثيره جدا استمريت بالوضع ده مغيرتوش لاني بحب منظر الطيز وهي مفتوحه ادامي كده وكمان هي نزلت للمره التانيه وانا منزلتش لانه كان التاني والتاني بيطول محاسن كل شويه تقول كفايه انا تعبت كفايه كان عدي قرب التص ساعه من ساعه مرجعت من عند سيده ضربت محاسن علي طيزها كذا مره وهي من صوتها مبسوطه اوي واخيرا نزلت وكنت عرقان جدا طلعته واترميت جنبها علي السرير وانا بنهج شويه واتعدلت محاسن وحسيت بايدها بتمسح عرقي وراحت بيساني وقالت انت واخد حاجه قلت حاجه ايه قالت حاجه من بتاعت الرجاله اللي بيخدوها دي قلت لا قالت بجد اصل انا عمري مشفت كده قلت اصلك عجباني اوي يا محاسن وكنت نفسي اعمل كده من اول يوم شفتك فيه ردت وقالت وانا كمان ملناش كلام انا وسيده الا عن الموضوع ده قلت هي سيده كمان نفسها قالت اي ست محرومه لما بتشوف راجل حلو ونضيف وريحته حلوه بيبقي نفسها فيه قلت معاكي حق افتكرت سيده قمت بسرعه وقلت لمحاسن خليكي طبيعيه وروحي دلوقتي وقولي لسيده تيجي قالت عاوز منها ايه قلت ابدا هسالها علي حاجات في الشغل واسرح بيها بكلمتين علشان متشكش في حاجه مشيت وشويه وجت سيده ووشها منور قالت اي خدمه يا استاذ قلت ادخلي واقفلي الباب دخلت وقلتلها مبسوطه قالت في حد يكون في الجنه وميكونش مبسوط ضحكت .. قلتلها بكره ابقي نضفي الشعر قالت عوف محرج علينا علشان السكر قلتلها للدرجه دي قالت اه و**** قلت خلاص اعملي هنا الحلاوه وخديها جاهزه وخديها علي هناك قالت حاضر قالت معلش يعني لو شميت ولو شفت حاجه كده ولا كده انهارده انا قلت قصدك طيزك قالت اه و**** مكنت اعرف ان فيه راجل يبوس الحته دي ضحكت وقلت دي احلي حته فيكي واصلا لو كان فيها ريحه وحشه كنت مقدرتش الحسها قالت انش**** تسلم انا هبقي انضفها دايما علشانك قلت هو انتي هتعملي كده تاني معايا بصت بخضه وقالت هو انا زعلتك في حاجه انا ضحكت وقلت هو انا استغني عنك ابدا روحت وانا مبسوط بنسوان عوف الحمار اللي هو مش مقدر قيمتهم

تعليقاتكم هي من تشجعني للاستمرار


الجزء الرابع


عدي اليومين اللي بعد كده من غير اي علاقه مع محاسن وسيده لان كان فيه عمال بيحفروا البير الجديد علشان مكنه الميا والعمال كانوا بيباتو في البيت وكنت شايف محاسن وسيده هيتجننوا ونكون لوحدنا واجمل حاجه ان كل واحده فيهم فاكره نفسها هي لوحدها انا مان كنت قلقان خايف هما الاتنين يغدروا علي بعض لو عرفوا اني بنام مع كل واحده من ورا التانيه فكرت اني ااجر شقه في البلد اللي جنب العزبه علشان انيك فيها النسوان لكن قلت بيني وبين نفسي انهم متجوزين واحنا في الارياف وممكن يتعمل ليك قضيه زنا في اي وقت وتبقي فضيحه يا معلم طلعت من افكاري وموصلتش لحاجه لكن انا كنت سعيد اوي بالعلاقه الجنسيه مع محاسن وسيده اوي كنت حاسس ان النسوان دول مع انهم اكبر مني في العمر وفيه اختلاف كمان في المستوي لكن عاجبني اوي بس مش عارف اعمل ايه عدي شهرين بعد اول نيكه معاهم ومنكتهمش اكتر من مرتين تلاته المشكله اني اضبط ان عوف يمشي لكن لو معايا سيده بخاف محاسن تعرف ولو معايا محاسن اخاف سيده تعرف وبكون متوتر وقلقان وساعات كتير بقول طب فيها ايه لو عرفوا اني بنيكهم هما الاتنين مهم ضراير اصلا ومشاركين في راجل واحد وفي مره وانا غارق في افكاري وبدور علي نمره في التليفون لقيت ادامي نمره وليد رحت متصل بيه رد عليا سلمت عليه قال مين معايا قلتله مش فاكر صوتي قال لا و**** مش متذكر فكرته بيا قاللي انت فين يا ميمي دنا كلمت نيفين كتير اوي بس هي قالت انك سافرت بره انا اطمنت لما سمعت الجمله ديوقلت ان نيفين عند كلمتها المهم قاللي ايه مش عاوزني يا ميمي قلتله الحقيقه انا اول مره اعمل كده معاك قال عارف بس مش عاوز تاني قلت الحقيقه خايف حد يعرف وبعدين مبحبش البس اللبس الحريمي قاللي ولا انا بحب اللبس الحريمي دي نيفين هي اللي بتحب الحاجات دي علشان تطلب فلوس كتير انا قلتله انت ساكن فين قاللي في القاهره في مدينه نصر قلت ممكن في مره اجيلك قال انا مستنيك بكره قلت لا سيبني افكر قال بس تعالي نتغدي سوا ولو مش عاوز مش مهم بس اعرف البيت قلت طيب قبل مطلع من البلد هكلمك وقفلت معاه وانا متردد اروح ولا لا روحت ونمت وانا في دماغي ميت حاجه وتاني يوم الصبح بردو كنت متردد واول موصلت العزبه لقيت سيده طالعه من البيت عندي وعوف قاعد علي ارافيصه بيشرب معسل قدام بيته كان اليوم مفيش عمال غرب في العزبه قلت لسيده فيه ايه قالت عوف رمي يمين الطلاق علي محاسن امبارح باليل وطردها من البيت بعد مضربها علقه موت قلت ليه قالت الراجل الوسخ كنات في الزريبه بشوف العجل الصغير ومحاسن في البيت عندك بتنضف مطرح العمال الغرب ورجعت علي البيت لقيت الراجل بيبوس الوليه نبويه الدلاله صوتت وطرتها وهو طلع فيها انا دخلت البيت وقلت لسيده طيب روحي انتي دخلت لقيت محاسن نايمه علي الارض في الصاله ومتغطيه وتحت عنيها ازرق وشفتها زرقه ومتعوره ومتورمه اول مشافتني عيطت رحت عليها حضنتها وطبطبت عليها وقلت لها نايمه علي الارض ليه قالت انكسفت ادخل الاوضه قلت قومي قومتها لقيت الجلبيه البيتي الجديده اللي هي لابساها متقطعه من علي صدرها ورقتها فيها زراق قلت في اصابات تانيه قالت هو ضربني في ضهري كتير قلت هو ضربك ليه قالت احنا كنا قايلين لنبويه عاوزين حتيتين قماش ومنعرفش انها جايه اروح البيت اجيب المقشه الاقي الراجل عابط الوليه الارشانه وبيبوسها من حنكها ومدخل ايده بين رجليها انا ضحكت وقلت انتي بتغاري عليه قالت ابدا دنا كنت بقول بيني وبين نفسي اخرك بصابعك يا موكوس وبضحك وبتفرج عليهم من الشباك علشان احكي لسيده لقيته بيقولها انع عاوز يتجوزها وهيطلقني انا وسيده ولقيت الكلام جد انا لما سمعت كده اتجننت ودخلت وصوت والوليه نبويه جريت وهو مسك فيا واديك شايف اللي عملوا قلت يعني ده اللي ضايقك قالت طبعا دنا صبره علي الراجل المرمم ده علشان مليش مكان يلمني وسيده كمان هنترمي في الشارع قلت متخفيش انا مش هوافق انكم تمشوا من هنا والبيت بيتي وانا ليا كلام معاه وسيبتها ورحت علي عوف قلتله ايه اللي حصل يا عوف قال متصدقهاش يا بيه دي كدابه قلتله مش مهم عندي يا عوف اصدقها ولا لا انت دلوقتي طلقتها ترد مراتك واللي انتا عملته مع الدلاله ده تعمله في مكان تاني مش في الارض بتاعتي قال مينفعش يا بيه اردها لاني مطلقها تلات مرات وخلاص الوليه دي لسانها طويل ومعادش ليها عيش معايا قلت طيب وهتروح فين انا اعرف ان ملهاش حد قال انا ميخصنيش هي دلوقتي مش علي زمتي وماليش صالح بيها انا بصيت للراجل بمنتهي الارف ولقيت سيده ورايا بتقوله و**** انك راجل واطي رد وقالاحترمي نفسك لحسن تلحقيها اتفتحت سيده فيه بالشتيمه وانا رجعت علي البيت وانا مش عارف اعمل ايه في الموقف ده انا مقدرش استغني عن محاسن وسيده حتي في الشغل عوف ده مالوش لازمه هو بالنسبه ليا تصريح شرعي لوجود الحريم بس علي موصلت بيتي سمعت صويت سيده بس صويت جامد رجعت بسرعه لقيت عوف ماسك ايد مقشه ونازل بيها علي سيده وبيكرر انتي طالق يابنت الكلب انتي طالق يا بنت الكلب رجعت بسرعه حشت بينهم وقلت لسيده روحي علي البيت كانت بتعرج وبتعيط قلت لعوف بص تحل مشاكلك بعيد عن هنا وصوتي علي عليه لاول مره قال خلاص انا مش عاوزهم يروحوا في ستين داهيه قلت دول زيك هنا بيشتغلوا وبياخدوا مرتب وبيكسبوني فلوس ومحدش هيمشي من هنا قال ومش هينفع يعيشوا معايا في البيت ده وهما مش علي زمتي قلتله انت شكلك كده يا عوف شايف شوفه متيجي دغري انت لقيت شغل تاني في عزبه تانيه ولا ايه قال لا و**** بس انا ارتبط مع اهل نبويه اني اكتب عليها الخميس الجاي ضحكت وقلت وهي شارطه عليك تطلق محاسن وسيده مش كده قال انا مكنتش هطلقهم لولا قله ادبهم قلت علي العموم براحتك بس مفيش نسوان تانيه هتدخل البيت ده بصلي وقال خلاص يبقي شوف حد تاني يشتغل مكاني وانا همشي قلتله براحتك اخد بعضه ومشي وقال بكره هاخد الحاجه بتاعتي وجهزلي حسابي يا بيه قلت عنيه بكره الصبح هيكون كل شي جاهز رجعت علي البيت لقيت سيده لسه بتعيط وجنبها محاسن قلت لسيده انتي كمان يا سيده متطلقه تلات مرات قالت لا دي لسه الاولي قلت يعني ممكن يردك قالت مش عاوزاه لو هنام في الشارع قلت انا خلاص مشيت عوف وانتوا هتبقوا لوحدكم في البيت فرحوا وقالوا في داهيه قلت بس فيه مشكله اني محتاج حد يشتغل مكانه قالت محاسن هو كان بيعمل ايه يا استاذ بيشتري علف بيتقاول علي الانفار مرتين تلاته في الشهر بيشتري المبيدات كل الحاجات دي انا وسيده ممكن نعملها ولو في حاجه مش هنعرف نجيبلك راجل يقضيلك الطلب اللي انت عاوزه وياخد حسنته ويمشي قلت يعني ممكن الشغل يمشي من غيره ردت سيده وهي لسه بتشنهف قالت الشغل هيكون احسن من غيره التليفون رن لقيت وليد رديت قال ايه مش هتيجي قلت مش عارف يا وليد قال يا اخي تعالي انت واحشني تعالي نتغدي وارجع علي طول قلتله طيب انا شويه واطلع من البلد قال مستنيك بصيت لهم وقلت ناموا هنا انهارده ومتروحوش البيت التاني لانه لسه بكره هيلم حاجته قالوا انت رايح فين قلت عندي مشوار وهرجع المغرب عندكوا اكل قالوا اه خيرك موجود خرجت وركبت العربيه وطلعت علي مدينه نصر لما وصلت شارع الطيران في المكان اللي وصفهولي اتصلت بيه قاللي اركن العربيه وانتظرني ادام المطعم وفعلا خمس دقايق ولقيته ادامي قال تعالي نتغدي قلتله مش ليا نفس دلوقتي قال تحب تشوف الشقه قلت ماشي عندك قهوه قال اه انا كييف قهوه طلعت معاه الشقه بتاعته كانت شقه جميله بس باين عليها شقه عزوبيه قعدنا شويه وشربنا القهوه قلتله عاوز ادخل الحمام غسلت جسمي من تحت وطلعت قعدت في الصاله لقيته جاي عريان ووقف ادامي وقالي مص علي طول حطيته في بقي وبدات خمس دقايق واخدني علي اوضه فيها سرير كبير قلعت البنطلون والكلوت ونيمني علي بطني وقعد يمشي زبه بين فلقتين طيزي ويبوس في رقبتي وانا كنت مثار جدا وشويه ونزل يبوس في طيزي وبعدين فتحها وبدا يلحسني من ورا وخلاص لقيت نفسي دخلت في الحاله ورحت كاني مسحور استمر اللحس شويه ومفقتش الا وصابعه بيدخل جوه طيزي وبيدهنها كريم وشويه حسيت براس زبه بتحاول تدخل هما ضغطيتين وكان زبه الحلو جوايا دخله للاخر وقعد يبوس في رقبتي شويه وبدا ينيك بس كان عنيف المره دي غير المره اللي فاتت حوالي عشر دقايق وكان منزل قام من عليا وانا كمان قمت علي الحمام نضفت نفسي ولبس وقلت امشي ووليد قال لايمكن لازم نتغدي دخلنا مطعم اكلنا اكل كويس وروحت علي العزبه لقيت عوف قاعد ادام البيت لما ركنت العربيه لقيته جاي عليا وقال يا بيه انا لميت حاجتي وعاوز امشي دلوقتي وكنت عاوز حسابي قلتله ثواني اديته حسابه وفوقه مرتب شهر وقاللي انه هيكتب كتابه يوم الخميس علي نبويه قلتله الف مبروك ومشي دخلت لقيت محاسن وسيده قاعدين كانوا هاديين ومبسوطين قلتلهم متخافوش من حاجه خليكم هنا عندي لحد متخفوا من العلقه اللي انتوا اخدتوها قعدت معاهم شويه وانا حاسس في عيونهم كلام كتير وانا كمان مش عارف اعمل معاهم ايه انا عاوزهم هما الاتنين روحت وعدي كام يوم محاسن وشها خف وفعلا عدي الاسبوع من غير مشاكل خالص في الشغل محاسن وسيده كانوا عند كلمتهم فعلا زودت مرتبات النسوان وصلحت البيت بتاعهم القديم خليته زي البيت التاني محرته ودهنته وحطيت لمبات جديده ودش وسخان والبت كان تلات اوض كل واحده فيهم ظبط ليها اوضه وعملت التالته قاعده عربي وجبت ليهم تليفزيون وخلاص بعد مرجعوا بيتهم وفي يوم وانا في بيتي علي الساعه عشره باليل حسيت اني زهقان ومضايق رحت واخد العربيه ورايح علي العزبه بس ركنت العربيه بعيد ومشيت لحد بيت النسوان كانوا قاعدين قدام التليفزيون وبياكلوا من غير كلام خبط قاموا بسرعه يقولوا مين قلت انا افتحي يا سيده دخلت فرحوا هما الاتنين وقالوا خير انت نسيت حاجه قلت ابدا كنت زهقان قلت اقعد معاكوا شويه قعدوا وعنيهم كلها كلام قلت كده دخلتي عليكوا باليل كده مش كويسه والناس ممكن تتكلم وانا مش عاوز سمعتي تتبهدل وخصوصا ان عوف اتجوز دلاله والدلاله بتلف علي كل البيوت ومش بتبطل كلام قالوا يعني ايه عاوزنا نمشي قلت لا طبعا الشغل ميمشيش من غيركم بس لازم اتجوز واحده فيكم علشان لو حد اتكلم ابقي مش عليا لوم فرحوا وكل واحده اخدت الكلام علي نفسها وبعدين بصوا لبعض وقالت محاسن طيب يعني هنعمل قرعه ولا ازاي قلت يعني انتوا الاتنين معندكمش مانع من فكره الجواز ردت سيده وقالت طيب التانيه هتمشي ولا ايه قلت لا طبعا محدش هيمشي نهائي بس انا قلت ان ممكن واحده فيكم متكونش عاوزه ردت محاسن بسرعه وقالت انا موافقه ووراها سيده قالت وانا كمان انا ضحكت وقلت يعني ايه ضحكت سيده وقالت كل واحده اسبوع قلت طيب ايه رأيكم اتجوزكم انتوا الاتنين وكل واحده يوم راحت محاسن مزغرته ووراها سيده جهزوا عشا وكانوا عاوزين يتناكوا في ساعتها قلت ليهم انا عاوز اتكلم مع كل واحده فيكن لوحدها قالوا خير قلت كل واحده ليها كلمتين اخدت محاسن الاول علي بره علشان سيده متسمعش اتمشينه في العزبه قلتلها انا بحبك انتي يا محاسن ومكنتش عاوز غيرك لكن سيده انا محتاجها في الشغل وحرام نمشيها قالت ولا يهمك يا اخويا كنا متشاركين في بني ادم معفن ومش راجل مش هنتشارك في سيد الرجاله ها هنتجوز امتي قلت بكره قالت من الصبح هنعمل حلاوه ونستعد رجعت محاسن وجت سيده اخدتها وقلت ليها نفس الكلام قالت ده يوم المني وكنا بعدنا شويه عن البيت في الضلمه راحت بيساني ودخلت لسانها في بقي ثارتني اوي الحركه دي وقالت وحشتك قلت اوي يا سيده قالت تعالي قلت تعالي فين كنا وصلنا عند سور قديم في وسط الارض قعدت عليه وقلعتني البنطلون ومسكت زبي وحطته في بقها قلت يخرب بيتك انتي اتعلمتي ده فين قالت مش محتاجه علام لازم اريحك وفعلا قعدت تمص في زبي وتلحس في بضاني لحد منفجرت في وشها وهي مبسوطه ومغمضه عنيها فتحت وضحكت من اللبن اللي علي شفايفها وقالت عسل يا اخواتي اديتها منديل ورق تمسح وشها ورجعنا علي البيت قلتلهم بكره مفيش شغل اعملوا اكل كويس بكره.. وانا هقضي اليوم كله معاكم مشيت وانا سعيد بالخطوه دي اللي هتأمن المتعه في حياتي


تعليقاتكم هي من تشجعني للاستمرار


الجزء الخامس

عدي شهر علي جوازي من سيده ومحاسن والمتعه اللي حصلتلي في حياتي بعد مدخلوها كانت خياليه بدأت احب الدنيا واشتاق ليهم وهما معايا مع انهم في عرف المجتمع والناس ستات عاديه ممكن تلاقيهم حواليك كتير يمكن هما وانا كنا محتاجين بعض **** اعلم ايه سبب شغفي بيهم وشغفهم بيا وفي يوم رحت القاهره اجيب مبيدات من شارع احمد ماهر جنب مديريه امن القاهره وفعلا اشتريت طلباتي وانا واقف برس الحاجات في العربيه لقيت حد بيخبط علي كتفي بصيت لقيت وليد واقف وبيضحك وبيقول فينك يا ميمي وحشني اوي وكان واقف جنبه ولد في عمره تقريبا سلمت عليه وقاللي لازم نشرب حاجه اعتذرت لكن هو اصر قفلت عربيتي ومشيت معاه بس حسيت ان صاحبه بيبصلي اوي واحنا ماششين لقيت بيقول خالد صاحبي والانتيم بتاعي قلت اهلا يا خالد رد قال كنت من زمان بقول لوليد عاوز اتعرف عليك بعد محكالي انا بصيت لوليد لقيته بيضحك انا وقفت وقلت هو في ايه وليد قال مالك و**** مافي حاجه ايه يا خالد اخدت وليد علي جنب وقلتله هو عارف ايه قال عادي حكيتله ان في واحد قضيت معاه وقت جميل وطلب نمرتك كذا مره وانا مرضيتش اديهاله زي موعدتك لكن لما شفتك بالصدفه دلوقتي لساني فلت وقلت ميمي اهو و**** يا ميمي ده اللي حصل قلت خلاص انا همشي قال طيب متيجي معايا مش نفسك قلتله لما تكون لوحدك قاللي وبعدين بقي ايه شغل العيال ده يا سيدي انت خايف ليه ده خالد ابن ناس و**** وجينتل قلت انا مبحبش كده يا وليد قال بس تعالي ولو معجبكش الوضع ابقي امشي مشيت معاهم مش كتير ودخلنا عماره كبيره وطلعنا الدور السابع وخالد خبط فتحت واحده ست سمره اوي شكلها خدامه دخلنا قعدنا في الانتريه وشويه وجابت الست السمرا حاجه ساقعه وفعلا طلعت خدامه قلت لوليد هو في حد في البيت قالوا لا بهيه الشغاله بس قلتله وبهيه هتدنها موجوده رد خالد قال متخفش هى ملهاش دعوه بحاجه احنا هندخل الاوضه كأننا هنلعب بلاي ستاشن انا بصيت ليهم بقلق وشويه وقاموا ودخلنا علي جوه علي اوضه كبيره باين انها اوضه شبابي وفيها حمام وليد قال تحب تدخل الحمام قلت يا ريت .. دخلت علي الحمام ونضفت نفسي كويس وطلعت قام وليد يقلعني هدومي ولقيت خالد كمان بيقلع قلت انتوا هتعملوا انتوا الاتنين رد وليد قال اه لو مش عندك مانع لسه هتكلم كانت ايد خالد بتلعب في طيزي انا اتوترت وكان وليد كمان قلع وليد قعد علي كرسي ادامي ومسك زبه وقال ياله يا ميمي انا وطيت كاني راكع وبدات امص زب وليد وخالد واقف ورايا بيلعب في طيزي وشويه ونزل علي ركبه وبدا يلحس في خرم طيزي انا خلاص دخلت في الحاله وكمان كنت شايف وليد مغمض عينه وفي منتهي المتعه وبعد حوالي خمس دقايق من الوضع ده حسيت براس زب خالد وهي بتحاول تدخل وهو بيضغط علي خرم طيزي براحه ومع تاني ضغطه دخل وحسيت بيه جوايه احساس الحرقان واللذه في نفس الوقت بدا خالد ينيك فيا وانا بمص لوليد وفجأه ................................... ...........الباب اتفتح ولقيت الشغاله ادامي وهي حاطه ايدها علي بقها وبتقول اتفوا عليكم عيال اوساخ وانا اللي كنت فاكراك مدرس طلعت خول راح مزعق فيها خالد وشتمها وقالها انزلي تحت ومتطلعيش الا لما اندهك تنحت الوليه راح مزعق فيها خالد كمان مره راحت طالعه وهو قفل باب الاوضه بالمفتاح طبعا كان الوضع اتوتر وانا كنت هموت من الكسوف وخالد ووليد زبارهم نامت وخلاص رحت البيس بنطلوني خالد قال انت رايح فين انا لسه معملتش حاجه انا قلت خلاص معادش ينفع راح مزعق وقال وانت مش هتمشي من هنا الا لما انيكك بصيت لوليد قال معلش يا ميمي قلت طيب خلص بسرعه طلعت علي السرير بركبي وهو جه ورايا ودخله جامد انا صرخت من الوجع وهو دنه يرزع في طيزي لحد مجابهم جوايا وطلع زبه دخلت بسرعه علي الحمام نضفت نفسي ولبست هدومي وطلعت سيبت وليد وخالد في الشقه ونزلت لوحدي اخدت الاسانسير ولسه بطلع منه لقيت الست الشغاله بهيه قاعده مع واحده تانيه شكلها مرات البواب او شغاله في شقة حد من الجيران واول ما بهيه شافتني شاورت عليا وقالت اهو الخول اللي العيال بينيكوه في طيزه شايفه الخيبه انا جريت علي السلم وانا سامع الست التانيه بترقع ضحكه عاليه تجيب اخر الشارع انا طلعت بسرعه وانا هموت من الكسوف وقلت بيني وبين نفسي انا مينفعش اعمل كده تاني في بيت حد وقلت لنفسي مهو كمان مينفعش اجيب عيال زي كده في بيتي واعرفهم بحقيقتي مهو ممكن يفضحوني وانا بكلم نفسي كنت وصلت للعربيه ولسه بفتح الباب لقيت صوت حريمي بيقول لو سمحت يا استاذ بصيت لقيت الوليه صاحبه الضحكه اللي كانت قاعده علي السلم مع بهيه الشغاله انا وشي احمر ومكنتش عارف اقول ايه لكن هي لحقيتني وقالت ولا يهمك من كلامها دى فلاحه لسه بطينها قلت مين هي قالت البت بهيه منا اللي كنت قاعده معاها علي السلم انا قلت طيب وحضرتك عاوزه مني ايه قالت عاوزاك في كلمتين قلت اتفضلي قالت لا مينفعش في الشارع ومش عاوزاك تقلق انا ست بفهم قلت طيب قولي عاوزه ايه قالت طيب تعالي انت خايف مني ولا ايه قلت انا مش عاوز الوليه دي تشوفني تاني وتلقح عليا بالكلام قالت متخفش تعالي مشيت جنبي ودخلت عماره متبعدش كتير عن عماره خالد وفي الدور الارضي دخلنا شقه مكتوب عليها مكتب خدمات وتحته توريد خدم ومديرين منازل وبيبي سيتر دخلت معاها علي المكتب قالت اتفضل جابت شاي وقالت معلش انا لوحدي البنات لسه معادهم بعد شويه قلت لها هو ده مكتبك قالت اه انا عندي المكتب ده من اكتر من 20 سنه قلت ده بقي اللي بيسموه مكتب مخدم قالت اه بس هو اليومين دول معادش بيورد خدامين الدنيا اتغيرت انا ضحكت وفهمت قصدها المكاتب دي بقت زي بيوت الدعاره بصطلي وقالت تحب تشتغل معايا قلت اشتغل ايه قالت وعنيها في عيني انت كنت بتتناك فوق مذاج ولا حوجه قلت الحقيقه اكيد مش حوجه حتي المزاج ده انا مغصوب عليه ضحكت وقالت مفيش راجل بيتناك غصب اكيد بردوا انت حابب ده قلت اه الحقيقه انا بحب يتعمل فيا ....قاطعتني وقالت اسمها انا بحب اتناك متنكسفش مني قلت اه انا بحب اتناك بس من ستات قالت اهها طيب بردو زباينك عندي انا قلت ازاي قالت فيه ستات بيكونوا حابين ينيكوا رجاله زي مافي رجاله بتحب تنيك رجاله زي مافي ستات مع ستات قلت طيب ايه المطلوب مني قالت ولا حاجه بس انت زبك حلو بتنيك يعني ولا بتتناك بس قلت لا طبعا بنيك انا كويس اوي مع الستات قالت لا انا لازم اتاكد دلوقتي تيجي البنات واخليك تدخل مع واحده منهم ونشوف انا قلت براحتك بس انا بحب النسوان الكبيره بصطلي بنص عين وضحكت وقالت يعني عاوز ايه قلت يعني انتي موجوده اهو علشان منضيعش وقت ضحكت وقالت و**** يا استاذ انا معملت حاجه من زمان هو الاستاذ اسمه ايه قلت لها احمد قالت عاشت الاسامي يا حماده وقالت طيب تعالي خرجت من المكتب ودخلت الشقه اللي جنبها وقالت اتفضل دخلت وراها لحد اوضه النوم دخلتني وقالت دقايق وراجعه كانت قصيره خمريه مش تخينه اوي مضبوطه صدرها كبير اوي وهنشها حلو بيلعب جوه الجلبيه ووشها فيه قوه وعيونها فاجره وشها يفكرك بوش فريده سيف النصر بس طبعا مش في جسمها الفاجر الوش بس رجعت بنفس هدومها وقالت انت لسه مقلعتش يلا مش فاضيه كانت بتقول كده وهي بتقلع هدومها قلعت خالص ونزلت كلوتها وقعدت علي السرير وقالت تعالي رحتلها راحت لفاني وفتحت طيزي ودخلت صابعها وقالت طيزك حلوه ونضيفه كان زبي نايم قالت هو نايم ليه منا ملط اهو قلت ابدا انا متوتر من دخلتك ضحكت وقالت تحب امصلك قلت لا لفي بس انا بحب الطيز وقفت حسست علي طيزها كانت حلوه لدرجه انها وقف زبي في ثواني لفت كان زبي وقف قلتها لفي ووطي سمعت الكلام ورحت رازعها من ورا وهي حسيتها انبسطط من الرزع الجامد مع اني كنت متوتر الا اني حبيت اطول لكن بعد عشر دقايق نزلت وهي كانت نزلت هي كمان طلعته منها وبدأت البس هدومي وهي كانت علي السرير مغمضه فتحت عينها وقالت طب منتا سيد الرجاله اهو امال ليه بتعمل في نفسك كده انا معرفتش ارد لان مكانش عندي رد اخدت تليفوني ونزلت اخدت العربيه وروحت علي العزبه كانوا النسوان مستنيني علي باب البيت دخلت اخدت دش واكلت ونمت وانا حاسس اني تايه
اليوم ده فضلت نايم لبعد العشا لان مراتي كانت مع اهلها في اسكندريه وعملت حسابي اني انام في العزبه صحيت علي الساعه عشره علي ايد سيده وهي بتلعب في شعري قلتلها هي الساعه كام قالت يادوب تصحي الوقت اتاخر صحيت دخلت الحمام دخلت معايا سيده ليفتلي ضهري زي العاده طلعت قعدت قدام البيت شربت قهوه واكلت فاكهه والحريم حواليه كنت مضايق ومتوتر من اللي حصل ومش عارف هو انا مغصوب علي كده ولا انا عاوز اعمل كده من اول مره لما جت نيفين مع نجله كنت ممكن ارفض انا مزاجي واحده ست تلعب فيا تديني حقنة شرجيه تبعبصني لكن اتناك من رجاله لا انا كده همشي في سكه مش حلوه ولو في يوم خالد ولا وليد ولا الزفته اللي اسمها نيفين دي لسنت عليا خلاص هبقي مسخه البلد بكره سواقين الميكروباس يبعبصوني في الشارع انتبهت علي صوت محاسن بتقول مالك سرحان في ايه قلت ابدا مفيش حاجه قالت لا فيك حاجه .. هي المدام حاسه بحاجه قلت مدام مين قالت مراتك يعني قلت ابدا هي عمرها جت هنا وهي متعرفش اصلا ان عندي ستات حلوين كده بيشتغلوا معايا انتبهت علي عربيه جايه من بعيد داخله علي العزبه قمت اشوف مين قربت علي العربيه لقيت ست نازله وبترمي السلام رديت وقلت اي خدمه قالت انا عاوزه محاسن قلتلها انتي مين قالت انا بنت عمها قلها سميحه قلت اتفضلي دخلت لما قربت علي البيت محاسن جريت عليها واخدتها بالحضن وهاتك يا بوس وسيده كمان كانت تعرفها ولما خلص السلام محاسن بتقولها انتي عرفتي مكاني منين راحت معيطه طبطبت عليها محاسن واخدتها علي جوه وراحت سيده علي العربيه دفعت للسواق حسابه ورجعت بشنطه هدوم صغيره انا قلت لسيده انتي عارفه الست دي قالت اه دي سميحه بت غلبانه بس مش عارفه هي بتعيط ليه ودخلت علي جوه البيت وانا سيبت ليهم البيت ورحت علي البيت بتاعي شغلت الكمبيوتر وقعدت لقيت الموبايل بيرن رديت لقيت ست بتقول احمد حبيبي عامل ايه قلت تمام مين حضرتك قالت انتي نستني انا سهام قلت سهام مين قالت هو انا مش قلتلك اسمي ولا ايه انا سهام اللي كنت معايا انهارده في مكتب الخدمات قلت اه اهلا وسهلا يا مدام قالت تحب تيجي بكره قلت ليه قالت فيه ست نفسها تتعامل معاك قلت يعني تعمل معايا راجل قالت شطوره وهي علي فكره مزاجها كده وعاوزه راجل انت عارف الخولات مفيش اكتر منهم ولو عاوز فلوس اديك قلت لا فلوس ايه قالت طيب هستناك بكره في المكتب الساعه 12 الضهر قلت مش ينفع باليل قلت لا علشان جوزها بيكون موجود باليل ضحكت وقلت طيب تمام بكره هجيلك في الميعاد قفلت وبعد مقفلت قلت لنفسي انا ليه وافقت انتا غاوي مرمطه وفضايح ... مش كنت عارف انا ليه بعمل كده ده ممكن يكون بيت دعاره كنت بردوا مش عارف انا عاوز ايه وشويه ولقيت محاسن جايه وعينيها معيطه قلت مالك يا محاسن فيه ايه قالت معلش يا حبيبي انا واقعه في عرضك انا خفت وافتكرت فيه حاجه حصلت قلت فيه ايه قالت ممكن سميحه تقعد معايا في البيت كام يوم قلت اه ايه المشكله ودي حاجه محتاجه انك تقعي في عرضي ابتسمت وراحت بيساني وقالت معلش اصلي متعودش ان جوزي يعملي كرامه قلت عيب يا محاسن انتي حبيبتي يا بت وانا هنام هنا وانتي خدي راحتك مع قريبتك مشيت وانا فكرت في حكايه سميحه دي كانت لابسه جلبيه سوده وفي الضلمه مشفتش ملامحها بس من صوتها مش بتتكلم فلاحي وباين عليها الزوق قلت بكره هنعرف كل حاجه عن سميحه وشويه وجابت سيده العشا وقلت انا هنام هنا قالت انهارده يوم محاسن قلت اسأليها هتيجي ولا تيجي انتي هي فرحت وقالت لا ميصحش تسيب قريبتها دي باين عليها عندها مشكله كبيره وقالت هروح اشوف محاسن هتبيت فين رحت خابطها علي طيزها راحت ضاحكه بشرمطه وجاريه وهي ماشيه قلت بيني وبين نفسي طيب مني عندي جوز نسوان يتمنوا يرضوني باي حاجه طيب منا ممكن اقولهم انا نفسي اتناك منهم هيعملوا ايه يعني منا ممكن اجيب زب صناعي من اللي بيتلبس واخليهم ينيكوني وممكن كمان يحبوا الموضوع مافي ستات كتير بتبقي نفسها في كده ومش بتقدر تقول ميولها وانا بفكر حيست ان سيده ممكن توافق ومحاسن كمان ممكن بس سيده اجرأ سيده بتتناك في طيزها وعمرها مقالت لا حرام وبيوجع لكن محاسن وافقت مره واحده وقالت لا مش عاوزه غير من كسي انتبهت علي محاسن وهي جايه تقولي معلش يا حبيبي خلي سيده تبات معاك انهارده قلت عادي يا محاسن بس طمنيني مالها قريبتك قالت جوزها مات من شهر واهله طردوها من البيت قلت ليه هي الدنيا فوضي قالت اه فوضي مهي من الاول ضيعت نفسها بعدين اقولك قلتلها لو محتاجه اي حاجه ليها قولي يا محاسن قالت تسلملي هو انت مخلينا عاوزين حاجه والبيت كمان مليان خير حضنتها وبستها وراحت ماشيه كانت الساعه وصلت واحده بعد نص الليل جت سيده دخلت الحمام اخدت دش ولبست شورت جيل اسود وسنتاينه وطلعت كده وقفت قدامي وهي بتتمايص قلت يخرب بيتك جيبتيه منين يا بت قالت دي اسرار ستات ضحكت وشدتها وقفتها قدامي وبست كسها من فوق الشورت وايدي بتلعب في بزازها الصغيره قلعتها الشورت والسنتيانه ووقفتها قدامي وقلتلها بس يا بت انتي بتحلوي كده ليه قالت يعني واحده متجوزه راجل زي القمر وبتتناك كل يوم مش عاوزها تحلو ده حتي يبقي حرام ضحكت واخدها علي الاوضه وايدي كانت داخله جوه طيزها نيمتها علي السرير علي ضهرها ودخلت راسي بين وراكهها وبدات اللحس او بمعني تاني الاكل وصوتها العالي كان بيثيرني وكانت بتخرج عن شعورها كتير وتقول هتموتني يا ابن الوسخه وانا اضحك وبعد منخلص تتاسف وتقول مكنتش في وعيي نزلت في بقي عسلها الدافي وفقت علي صوتها بتقول دخلوا بقي هموت عاوزاه جوايا قمت ونمت فوقها بنفس الوضع وبدأت الرزع اللي انتهي بعد حوالي عشر دقايق علي صوتها وهي بترتاح للمره التانيه ونمت جنبها ورحنا في االنوم واحنا عريانين ملط انا وسيده.. قلقت من النوم بعد الفجر ادخل الحمام ورجعت بصيت علي سيده كانت نايمه علي جنبها وطيزها الرهيبه ناحيتي وقلت يا لهو بقي كل ده بتاعي انا لوحدي بوست طيزها وكملت نوم وانا بفكر في مشوار سهام اللي رايحه وانا بقدم رجل وبأخر التانيه بس حاسس ان فيه حاجه بتزوقني


تعليقاتكم هي من تشجعني للاستمرار


الجزء السادس



صحيت تاني يوم الصبح علي ايد بتلعب في شعري كانت محاسن ايه دا اومال فين سيده خلتها تقعد مع سميحه شويه علشان عايزاك في كلمتين وبتدلع عليا فانا فهمت هي عايزه ايه وبعدين افتكرت مشوار سهام قلت اسيب محاسن اجيلها بليل واروح لسهام بس محاسن مسابتنيش كانت قلعت هدومها وفتحت رجلها وكان كسها بيبرق انا اول مشفت كدا مقدرتش وعلطول رحت نايم عليها ومدخل زبي في كسها وانيك فيها وهي توحوح تحتيا وتضمني اكتر علي حضنها ولقيتها بتشخر وبتزوم وبتمص في بزازها وبتشد وسطي عليها جامد وهاجت علي الاخر وانا من سخونه كسها كنت هجيب طلعت زبري يرتاح ولسا بطلعه لاقيتها بالقلم علي وشي مع شخره خخخخخخخخخخ طلعته ليه ياخول دخله تاني دخله ومغمضه عنيها انا كنت مصدوم وفي نفس الوقت لقيتني هايج اوووي ودخلته في كسها ونيكت فيها بكل قوتي لحد ماجيبتهم جوا كسها وبعد مخلصنا قالتلي حقك عليا ياحبيبي انا مكنتش دريانه وبتبوس ايدي خلاص يامحاسن حصل خير قومي اعمليلي اكل عنيا يادكرررري مسكت الموبايل لقيت سهام بتتصل بيا انت فين ياخول مجتش ليه كان عندي ظروف كدا انتي بتزعقي ليه قفلت في وشي قلت احسن انا اتمتع بالنسوان اللي معايا وكمان محاسن يجي منها لو قلتلها بعبصيني وتلعبلي في طيزي بدل الفضايح شويه ولقيت سهام بتتصل تاني هتيجي ولا اشوف غيرك لقيتني بقولها لامش هقدر اجي سلام وطلعت برا لقيت محاسن وسيده وسميحه بيحضرو الاكل قعدنا كلنا مع بعض قوليلي ياسميحه كنتي جايه بتعيطي ليه مفيش يابيه جوزي طلقني بالتلاته وانتي زعلانه كنتي بتحبيه طبعا يابيه مش جوزي ولامواخذه يعني يابيه لو قعدتي هضايقكم هنا انا ممكن اشتغل مع محاسن وسيده في الارض انتي ضيفه مينفعش يابيه اديني بتسلي علشان مبقاش قاعده مضايقه خلاص اهو تشيلو عند بعض شوبه ومحاسن قالتلي انش**** يخليك لينا وميحرمنا منك راجل مش زي الخول اللي كنا متحوزينه طب انا هقوم اروح مشوار كدا هجيب حاجات للارض نسيت احيبها واجي ورحت واخد العربيه وطالع من الارض لقيت في اخر البلد زي اوضه مهجوره نزلت اعمل حمام سمعت صوت حد بيتاوه وبيتناك دخلت متسحب لقيت عوف نايم علي يطنه وشاب رافع الجلبيه ونايم فوقيه عمال ينيكه وعوف بيوحوح تحتيه زي الشراميط رحت مطلع موبايلي مصورهم فيديو وبعديها عملت صوت لقيتهم اتخضو وعوف قام منطور من مكانه استر عليا يابيه يستر عرضك وانا باصص علي زبرالشاب اللي كان بينيكه زبر صعيدي طخين واسود وطويل بتعمل ايه ياخول و**** لافضحك في البلد استر عليا يابيه والشاب لبس هدومه وجري بقي بتتناك ياشرموط ياخول وعامل دكر علي محاسن وسيده يابيه يابيه استر عليا انا فرحي الخميس اللي جاي استر عليا يابيه قوم استرر نفسك ولا قبل متقوم لف كدا وريني طيزك يابيه ميصحش اخرس ياخول منتا كنت لسا بتتناك لف اخلص بدل مافضحك وفتحت طيزه لقيتها مهريه رحت ضاربه علي طيزه وقلتله لا حلوه شيال ازبار بصحيح هههههه قوم البس ياخول وسبته ومشيت كلمت سهام قلتلها عندي ليكي مفاجاه قالتلي متكلمنيش تاني انت خول ملكش كلمه طب متزعليش انا جايلك ورحتلها علي المكتب لقيتها زعلانه قلتها منا خايف برضو ياسهام راحت راقعه ضحكه بشرمطه ههيهيهيههيهي بتتكسفي يابطه وراحت واقفه ورايا ومشيت بايديها علي طيزي وبعبصتني مره واحده اااااااااااااااه ايه صباعي وجعك يامتناكه دا انا خحليكي تجيب دم ياشرموطه ضيعتي مني المصلحه رحت شايل ايدها وقلتلها ماهو دا اللي جايلك علشانه بصي الفيديو دا شافت الفيديو بعديها احااااااااااا لقيته فين دا موجود وتحت الطلب قالتلي دا شكله شيال ازبار بس محتاج يتنضف شوبه سيبلي انا الحكايه دي هخليه شرموط زيك هيهيهيههيهيهيهي قوم تعالي معايا هنروح مشوار وركبنا عربيتي ورحنا علي عماره كدا بعيده شويه عن المكتب طلعت شقتها اول مدخلت لقيت شقه فاخمه وفي راجل وست لابسين لبس خدامات وجايين بيجرو عليا بيقلعوني الجزمه لقيت سهام بتقولهم بسرعه ياكلاب يالا اخلصوا وروحو اعملو حاجه للبيه يشربها انا كنت واقف متنح وشويه ولقيت الخدامه داخله بعصير والخدام اول موصل لسهام راحل موطي زي الكلب تحت رجليها خدت العصير من الخدامه ادتهوني وفردت رجليها علي الخدام وشاورت للخدامه بصباعها ناحيه رجليها الخدامه نزلت علي رحليها قعدت تبوس فيها وتشمها وتلحسها راحت سهام زقاها بالرجل في وشها يالا خلاص غوري جهزي نفسك ورفصت الخدام في بطنه يالا قوم ياخول عور جهزلي نفسك معاها انا ايه دا ياسهام دا انا مش للدرجه دي مش لدرجه ايه ياخول اومال زبرك اللي واقف دا واقف علي ايه قوم يابن المتناكه قدامي وراحت رزعاني بالقلم علي وشي انزل بوس رجلي لا مش هعمل كدا وقبل مكمل الكلمه لاقيت قلم نزل علي وشي خلي ودني تصفر انا ميتقاليش لا ياخول ياعره الرجاله بوس رجلي بدل ماخلي كلاب الشارع تنيكك نزلت بوست رجلها شاطر ياكلبي يالا قدامي علي ايدك ورجلكك لحد الاوضه وانا ماشي زي الكلب ومش عارف انا ايه اللي بعمله في نفسي دا وهي بتزق فيا برجليها وبتضربي بالشلاليط علي طيزي لحد ماوصلت الاوضه وكانت الخدامه والخدام قالعين ملط وواقفين متزنبين وشهم للحيطه يالا ياخول قوم اقف جنبهم وقلعت هدومها و قعدت علي السرير نادت علي الخدام يالا ياخول تعالي لو مكيفتنيش هتشوف يوم اسود وشدته من وشه وراحه رزعاه بالقلم علي وشه وتفت عليه يالا اخلص لقيت الخدام زبره وقف وبينيك فيها وهي مستمتعه وبتوحوح وهاجت وفجاه الخدام طلع زبره وجابهم راحت قايمه متنرفزه عليه ومن عصبيتها بالاقلام والشلاليط في بطنه وتصربه في زبره وراحت جايبه خرزانه وعلي جسمه لحد مجسمه علم اكتر من الضرب ووقع علي الارض مش قادر يقوم وبيصوت من الوجع اخرس ياكلب يابن المتناكه بتجيب قبل ستك يالا غور اقعد هناك متتحركش وحط جزمتي في بقك لحد ماجيلك وشاورت علي الخدامه تروحلها يالا يامتناكه تعالي الحسيلي كسي ونزلت الخدامه تلحس في كسها وانا بتفرج وزبري واقف نيك من الهيجان وخايف في نفس الوقت فضلت الخدامه تلحس في كسها وتطلع علي بزها تمصه لحد ماسهام اترعشت وجابتهم والخدامه نسيت تلحس عسل ستها ووقع علي الارض راحت قايمه ماسكه الخرزانه وعلي جسمها عسلي دا يابنت المتناكه اشرف منك ومن عيلتك انزلي الحسيه من علي الارض وتنزل عليها بالكرباج وتشوطها برجلها وبالاقلام علي وشها لحد مالبت جسمها بقي احمر دم ورفصتها برجلها يالا غوري من هنا خدي اقعدي هناك زي الكلبه جزمتي حطيها في بقك وانت ياخول وبتشاور عليا يالا عارف هتعمل ايه وبتبص علي زبري لقيتني جيبتهم علي الارض من الهيجان ههههههههههههههههه جبتهم علي نفسك ياخول دا انا اللي هنيكك قوم يالا نام علي بطنك وافتحلي طيزك وفتحت الدولاب طلعت زبرين صناعي واحد طويل والتاني قصير انت كدا كدا طيزك مفتوحه وواسعه خلينا في الكبير ولبسته وراحت داهنهاه زيت وعلي خرمي وهي اول ملمست خرمي بايديها انا هجت وشهقت اححححح اهدي يامتناكه هكيفك ودخلت الزبر مره واحده في طيزي اااااااااااااه براحه براحه اخرس ياخول عايز تتناك بنيكك اهوه ياشرموط يابن المتناكه صوت صوت اكتر خلي الناس تعرف ان عندنا شرموطه بتتناك سمعني صوتك ياخول وانت بتوحوح لو صوتك مكيفنيش هخلي طيزك تجيب دم ااااااااااااااه اححححححححح مش قادر هموت منك هموووت زبرك كبير علي طيزي طب طلعيه ارتاح شويه صوتي يامتناكه صوتي انا هخليكي نحبلي النهارده تخلفلنا شرموطه زيك كدا هيهيهيهيهيهيهيهيهيه ورحت من كتر الهيجان لعبت في زبري وجبتهم علي السرير وطلعت الزبر من طيزي ورمته للخدامه خدي يابت مصي في الزبر دا نضفيه ببقك عايزاه مرايه تشوفي فيها وشك وانت ياسبع الرجاله اعدل نفسك علشان تكيفني مش قادر انا جبتهم مرتين منا عارفه ياخول كدا التالت هتجيبهم متاخر واتكيف بمزاج ونزلت علي زبي تمص فيه لحد اما وقف وراحت منيماني علي ضهري وقعدت تتنطط علي زبري لحد ماجابتهم علي بطني وقامت نامت تحتيا وانا فوقيها ااااااااااااح دخله كله نيكي انت بقي انا تعبت افشخني عايزاك تفشخني وانا ابتديت اسرع في النيك عايز اخلص لان جسمي تعب ومش قادر استحمل وشويه لقيتها بتجيب وانا بجيب ولبسنا وقلتلها انا هنزل طب وعوف هشوف اجيبه ازاي واكلمك تاني رجعت علي البيت بليل لقيت محاسن وسيده وسميحه في كلهم في البيت مالكو قاعدين كدا ليه سيده لقيناك اتاخرت قلقنا عليك وانا عيل صغير ولا ايه محاسن دا انت سيد الرجاله مالك بتعرج كدا ليه مفيش وقعت من علي السلم سيده يالهووووي طب انت كويس حصلك حاجه استني ادعكلك رجلك لا ملوش لزمه انا كويس هخش ارتاح شويه محاسن بصت لسيده ماليش دعوه دا مش يومي اليوم دا مش هيتحسب سيده وانا مالي ياختي حظك كدا خلاااااص اسكتو بكره محاسن والنهارده اجازه ودخلت ارتاح. سميحه يوم ايه انا مش فاهمه حاجه محاسن هفهمك انا بتناك يوم وسيده يوم يالهوووووي بتتناكو ياشراميط انا مش قاعدالكو انا همشي سيده طولي بالك حبه احنا متجوزينه عرفي واتفقنا هي يوم وانا يوم ااااه ياشراميط يااوساخ وهو قادر عليكو محاسن ههههههه دا اسد دا احنا اللي مش قادرين عليه سميحه طب احكولي بيعمل ايه معاكو بينيكو ازاي ايه يابت مالك كسك نقح عليكي ولا ايه سميحه اختشي انا بس عايزه اعرف طب تعالي وانا احكيلك ...
بعديها بكام يوم كان فرح عوف علي نبويه رحت الفرح اباركله وهو اول ماشافني اتخض قلتله متخافش عايزك بعد متنبسط كام يوم مع عروستك هتعرف تكيفها ولا ههههههههه وسبته ومشيت رجعت لقيت محاسن وسيده علي سنجه عشره وشكلهم مبسوط مالكم مبسوطين ليه محاسن اهوه غار في داهيه قطع وقطعت سيرته طب تعالو اقعدو عايزكو في موضوع خير كفاله الشر قعدتكو كدا عندي في البيت مش هتنفع كل شويه تنطولي والناس هتتكلم عليكو انت خلاص ناويت تستغني عننا يعني بعد ماستجدعناك وعايشين خدامين تحت رجليك وحسينا انك راجلنا وسندنا وضهرنا طب هتطلقنا وهتسيبنا نشتغل ولا هنمشي خالص لا ياختي اسمعي انا هبيع الارض وهاخدكو تعيشوا معايا في القاهره دا لو عايزين تيجو مش عايزين خلاص خليكو سيده نستغني عنك ايه بس وعنيها كلها دموع هو السمك يقدر يعيش برا المياه وانتي يامحاسن انا خدامتك مطرح متروح انا معاك رجلي علي رجلك وانتي ياسميحه مش عارفه و**** انا كدا بتقل عليكو وانا ماليش غير محاسن معرفش حد تاني خلاص اتفقنا هنزل انا القاهره كمان يومين هخلص بيع الارض واشوف شقه هناك واخدكو معايا وعدي كام يوم وسهام اتصلت بيا بتقولي ايه اختفيت فين مفيش بدور علي حد يشتري الارض وهرجع القاهره طب انا عندي اللي يشتريها انتي عندك كل حاجه كدا هههههه علشان تعرف ياخول انا مبغلبش طب هعدي عليكي امتي يومين كدا واكلمك اقولك المشتري جاهز تعالي اقعد معاه وقفلت معاها ودورت علي شقه لحد مالقيت شقه وكانت في منطقه شعبيه واتفقت مع صاحبها يومين واشتريها منه رجعت علي البلد رحت علي بيت عوف فتحتلي نبويه مراته اتفضل يابيه عوف جوا مبروك ياعريس **** يبارك فيك يابيه ايه ظبط الدنيا ولا ناكتك يابيه ميصحش اللي بتقوله ده دي مرتي طب ياخول بص الفيديو دا وقبل متتهور ولا تعمل حاجه الفيديو شايله مع ناس تانيه لو حصلي حاجه او مكلمتهمش هيفضحوك ويسجنوك بص في الارض وبصوت مكسور عاوز مني ايه يابيه انت مش بتحب تتناك هخليك تتناك بس بفلوس منها تتبسط ومنها يبقي معاك قرشين قلت ايه لا يابيه اخاف اتفضح طب خلاص ياخول انا هوري الفيديو دا للبلد كلها وان مقتلوكش هينيكوك ويقتلوك بعديها ها قولت ايه خلاص يابيه اللي تشوفه بس متفضحنيش يالا جهز نفسك كدا اول ماكلمك الاقيك جاهز وخد خلي الفوس دي معاك عربون نيكه ياخول قصدك ايه يابيه قصدي اني هجربك ياخول اشوفك هتكسفني ولا هتشرفني يابيه مينفعش مرتي تقول عليا ايه ورحت ماسك ايده وحاططها علي زبري ومشيتها عليه لقيته ابتدي يعرق وباصص علي زبري وهو شادد حيله وبيقرب عليا يبوسني رحت قلتله تعالي نخش الاوضه دخلنا واول مدخلنا رحت مطلع زبري وهونزل مص فيه ولا اجدع شرموطه مص ياخووول مص زب سيدك يامتناك وراح قالع الجلابيه وخد وضع الكلبه وتفيت علي خرم طيزه ورحت مدخل زبري فيه وهو كاتم بقه علشان مراته متسمعناش وفضلت انيك فيه ومستمتع طيزه كانت حلوه وبتشفط زبري وكنت حاسس بيه وهو بيتناك والمحنه اللي في طيزه وشايف زبره واقف وكنت هموت عليه والف اقوله ينيكني بس مسكت نفسي وبعد عشر دقايق هجيبهم هجيبهم هاتهم في طيزي جوايا كلهم جوايا وبعد مجبتهم في طيزه لقيته هو كمان بيجيبهم وبلف وشي لقيت نبويه مراته واقفه علي الباب .................................



تعليقاتكم هي من تشجعني للاستمرار

قام بآخر تعديل شوفوني يوم 08-26-2018 في 08:58 PM.
قديم 08-13-2018, 08:57 AM
قديم 08-13-2018, 08:57 AM
نسـوانجي خـبير
الجنس : ذكر
الإقامه : بمواقع الجنس
مشاركات : 804

نسـوانجي خـبير

الإقامة : بمواقع الجنس
المشاركات : 804
الجنس : ذكر
طاهردرويش غير متصل

افتراضي رد : حقنه شرجيه

واووووووووووووووووووووووووووو ياريت تكمل بسرعه روعه بجد
قديم 08-13-2018, 10:30 AM
قديم 08-13-2018, 10:30 AM
الصورة الرمزية لـ Michael magdy
صداع من كتر الهبد
الجنس : ذكر
الإقامه : Cairo
أنجذب لـ : النساء
مشاركات : 3,579

صداع من كتر الهبد

الصورة الرمزية لـ Michael magdy

الإقامة : Cairo
المشاركات : 3,579
الجنس : ذكر
أنجذب لـ : النساء
Michael magdy غير متصل

افتراضي رد : حقنه شرجيه

من عنيا حاضر
قديم 08-13-2018, 11:20 AM
قديم 08-13-2018, 11:20 AM
نسوانجي نشيط
الجنس : ذكر
أنجذب لـ : النساء
مشاركات : 99

نسوانجي نشيط

المشاركات : 99
الجنس : ذكر
أنجذب لـ : النساء
روبابكيا غير متصل

افتراضي رد : حقنه شرجيه

بداية رائعة وشكلها هتبقي حدوته كبيرة
رااااااااائع
قديم 08-13-2018, 12:09 PM
قديم 08-13-2018, 12:09 PM
الصورة الرمزية لـ شوفوني
امبراطور الادب الجنسي
الجنس : ذكر
الإقامه : في بلدي الجميل
مشاركات : 8,013

امبراطور الادب الجنسي

الصورة الرمزية لـ شوفوني

الإقامة : في بلدي الجميل
المشاركات : 8,013
الجنس : ذكر
شوفوني متصل الآن

افتراضي رد : حقنه شرجيه



اتمنى من الكتاب عموما أن يكتبوا شيئا قابلا للتصديق أنه يمكن حصوله
ما قرأته هو خيال لا حقيقة له او هو حلم يقضة لا اجد له سببا لوقوعه

عموما

أية اضافة على القصة تكون على شكل رد على هذا الموضوع
اذهب الى أيقونة اضافة رد واضغط عليها وضع النص الجديد في المساحة المخصصة للرد

بعد نشر الرد عليك أن تبلغنا بذلك من خلال موضوع التبليغات الخاص بقسم القصص المبين رابطه في توقيعي

تحياتي


مواضيع ذات صلة
الموضوع الكاتب المنتدي المشاركات المشاركة الأخيرة
قيصــر نسـوانجي صورة قوية وتعليق أقوي 2 09-13-2018 08:23 AM
فيلم أفندينا قسم سكس المحارم 1 12-09-2016 04:56 PM
استاذ نسوانجى صورة قوية وتعليق أقوي 2 01-02-2016 07:57 PM
شريحه تيلفوان رافت قصص سكس عربي 2 11-07-2015 01:15 AM
Opornzao المواضيع المخالفه والغير مطابقه 0 09-14-2013 08:38 PM



أدوات الموضوع


شارك الموضوع

دالّة الموضوع
خول متناك نيكني, دقنه, شرجيه
Neswangy Note

التوقيت حسب جرينتش +1. الساعة الآن 02:16 PM.

Warning: You must be 18 years or older to view this website -

Online porn video at mobile phone


مننديات نسوانجي مواضيع تحتوي الدالة سيلفﻭﻫﻲ تقولي نيكنى على مهلك حبيبى بسوش مع نساﺀ ﺍﻟﻌﺎﺋﻠﺔ ﻗﺼﺺ نيك محارم نيك نسونجىشوية بزاز وطياز شراميط العرب متجددقصه السكس فيلاما موقع القيصرصورة هندملكة سكسقصص سكس مصور : إذلال ونياكة المرأة المتبولةقصص سكس مصور : إذلال ونياكة المرأة المتبولةقصة ايناس سكسمزة بتترقص بطيزها على السرير قام عشيقها زنقها وناكها فى طيزها جامد اوىporno teezkbeerتنزيل سكس بنات زي القمر تنتاك بعنف اكس فيزقصة أم تسهر سهره سكس علي إبنها نسوانجيقصص سكس طويلة وينيك اكساسنا ﻭﻳﺮﻓﻊ ﺭﺟﻠﻰ على كتفةجاءها ضيف ورضع بزازها موقع نسوانجيقصص سكس سعيدوثلاجهقصص سكس زوجتي و الرجال الجزء 15زوجي ياتيني بالرجال وشبعوني نيكصور ازبارصفحة ٢٤من ارشيف قصص نسوانجيقصصص.سماخ.تنىك.عيلة.بحالهاقصص نيك محارم اخته اخرس ياخولجنس محارم متسلسله الاجزااقصص نياكة ولبونة وتعريصقصة سكس عشقت خطيب بنتي الجزء التاسع والعاشرcache:wo9_XYW5nG8J://detki-52.ru/index.php?option=com_k2&view=item&id=183:%D0%BE%D0%B1%D1%81%D1%83%D0%B6%D0%B4%D0%B0%D0%B5%D0%BC-%D0%BD%D0%BE%D0%B2%D1%8B%D0%B5-%D1%81%D0%B0%D0%BD%D0%BF%D0%B8%D0%BD%D1%8B-%D0%B4%D0%BB%D1%8F-%D0%B4%D0%B5%D1%82%D1%81%D0%BA%D0%B8%D1%85-%D0%B4%D0%BE%D0%BC%D0%BE%D0%B2&Itemid=41 سحاق شله بنات طالبات فى شقه دعاره واحده بتحط ازازه البيره فى كسها وبينيكوا بعضقصص سكس ﻣﻐﺎﻣﺮﺍﺗﻰ ﺍﻟﺠﻨﺴﻴﻪ 2018 .. ﺣﺘﻰ ﺍﻟﺠﺰﺀ ‏( 3 ‏) site:detki-52.ruصور طيز ولد كوينيمتسلسلة نيك تجاويف الطيزقصه سكسيه دخلو ٦ عبيد وناكو زوجتي نيكزكرياتي وكيف تحولت الي شرموطه الجزء الثانيسكس أجنبيه وزن ثقيل اون ﻻينقصص سكس نسوانجي مدام متسلسلةporno teezkbeerمتسلسلة نادر النسوانجى انا قحبتك انا لبوتك نيك كسي بزبك كامله الاجزاءمتسلسلة انا ومينا وامه واخته وزوجته الجزء 22صيدلي في وردية ليلالولد اللي بيقول معاك فلوس احضن وبوس اللي معاك فلوس احضن وبوس معكش فلوس خد بعبوصسحاق شله بنات طالبات فى شقه دعاره واحده بتحط ازازه البيره فى كسها وبينيكوا بعضانا قحبتك انا لبوتك نيك كسي بزبك كامله الاجزاءالبحث عن قصص اﻻبن يعوض امه بعد طﻻق امه ويلحس كسهاصور كس مراتىقصص محارم عاإلة شوشو و فوفوقصة تحول أمي من ست محترمة لست شهوانية الجزاء الخامسحبيبي أهداني زبه في عيد ميلادي نسوانجي قصصقصص سكس ام تتناك وتحمل فى غىب روحهانودز نسوانجيجاءها ضيف ورضع بزازها موقع نسوانجينيك طيزي اناامك وشرموطتك زبك كبير قصاصاحضني وادفعه بقوة اححححبزاز امي قصص مصورةالبومالشرموطةقصص سكس محرم انا ومينا وامه واخته الجزاء 17قصص جنس محارم مارفلصورنيك بنات اجنبي منتدي نسوانجي موضوع الداله2018زوجة تنتاك وتشتم ديوثشو نوع الدواء لبخليك تنيك اربع مرات باليومشراميط مع راجل اعمال بينكوا فى بعض ويخلعوا ويقعطوا بعض نيكعاوزسالب بنوتي عندةمكانقصه سكس ولد يدخا على امه وهي نايمه ويشحنها في طيزها من الخلفبنت بتقول لصحبتها ده انا هحطهولك في طيزكقصص سكس قصتي كاملة مع اول مرجلة الجايقصص سكس خطيب ابنتي خلاني شرموطه الجزء10مضاجعةالاخت المحرومه قصص نسوانجيﺯﻭﺟﺔ ﺍﺧﻲ ﺗﺨﺮﺝ ﻣﻦ ﺍﻟﺤﺮﻳﻖ ﻋﺎﺭﻳﺔ ﻓﻴﺴﺘﻐﻠﻬﺎ ﺟﺎﺭﻧﺎ ﺍﻷﻋﺰﺏنيك بنات بيروت في المنزل بتقول تقبرني نيكنيcache:Xw-wedzPnFYJ://detki-52.ru/tags.php?tag=%D8%E4%D8%C7 قصص سكس جارتي ناكتنيقصص سكس تعليم السواقهتجميعه صور ازبار حصين داخل اكساسقصص سكس محارم عشقت خطيب بنتيقصه سكسيه دخلو ٦ عبيد وناكو زوجتي نيكقصص سكس أرشيف الحس كس مراتك المليان لبن ياخولرد : صور سكس عربي صور قحاب صور سكس قحبة نسوانجي القحبة سمية الجزء الاولقصص سكس ناكتنيانا خول وكل يوم اوسع طيزي بقزازة بيره نفسي أتناك من عشر رجاله اعمل ايهقصة نيك يوميات عائلةصديقي ٢صور أزبار فى أكساسسكس.نسوانجي.شوشوقصة ﺯﻭﺟﺘﻲ ﻭﺍﻟﺮﺟﺎﻝ 17ﺟﺰﺀﺍقصة فيلاما المصورة و المدبلجة بالعربية الجزء 63سلاح مرات خالي الفتاك نسونجيعمو مزاجه يحط زبه فى طيزى لغاية الصبح إكس موفيزهل لو قابلت المرأة شيميل تضاجعهالشرموطة ليلى هاااايجة و ما بتشبعش من النيكاختي ذليلتي وشرموطتيبالراحه على الولد خليه ينيكك ويريحك قصصقصص سكس تخيلات زوجتي ومحارمي متسلسله كل الاجزا